"رايتس ووتش": جماعة الإخوان تحرض على الكراهية والطائفية




اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" التي تعنى بحقوق الإنسان جماعة الإخوان المسلمين

الحاكمة في مصر ، بالتحريض على الكراهية الدينية التي أدت الى إعدام أربعة شيعة

 خارج نطاق القانون في القاهرة هذا الأسبوع.

وقال جو ستورك مدير إدارة الشرق الأوسط بمنظمة هيومن رايتس ووتش ومقرها نيويورك:

 "القتل الطائفي الوحشي خارج نطاق القانون لأربعة من الشيعة يأتي بعد عامين من خطاب

كراهية معاد لأقلية دينية تغاضت عنه جماعة الإخوان المسلمين.. بل وشاركت فيه أحيانا".

وندد الرئيس مرسي بهذه الجريمة، لكن معارضيه الليبراليين يتهمون جماعته بالسماح لحلفائها

 السلفيين المتطرفين بتصعيد المشاعر المعادية للشيعة مقابل تأييدها.

وحضر مرسي هذا الشهر اجتماعاً حاشداً رمى فيه أحد الشيوخ السلفيين الشيعة بالكفر.

وتحدث تقرير هيومن رايتس ووتش عن الحاجة للتحقيق في الهجوم لمعرفة تقاعس الشرطة

 عن التدخل لوقف الهجوم.

وقالت المنظمة "الرد الرسمي إزاء أعمال القتل يعكس تقصيراً كبيراً بشأن الإجراءات اللازمة

لحماية الشيعة في مصر من التعرض لهجوم في المستقبل وحماية حقهم في الحرية الدينية".

أضف تعليقك

تعليقات  0