هولندية تجمد جثة والدتها كي تبقيها بقربها



احتفظت امرأة هولندية تبلغ من العمر 46 عاما بجثة والدتها البالغة من العمر 83 عاما في ثلاجة لمدة اسبوع كامل لأنها لم تتمكن من وداعها بعدما عاشت معها طوال 17 عاما، على ما اعلن مصدر في الشرطة.
واكدت المتحدثة باسم شرطة زيلاند (جنوب غرب)، استير بوت، ان “المرأة جمدت جثة والدتها واحتفظت بها لمدة اسبوع”، مشيرة الى ان الام توفيت وفاة طبيعية على ما يبدو.
وتلقت الشرطة مساء الاثنين بلاغا من صديق للعائلة قال انه لم يعد يستطيع كتمان هذا السر، على ما اوضحت المتحدثة. فتوجه عناصر من الشرطة على الفور الى المنزل الصغير الذي تعيش فيه الام وابنتها في مدينة كامبرلاند في جنوب غرب البلاد.
وعند وصول الشرطة، اعترفت الابنة حالا بما فعلته. فاعتقلتها الشرطة واصطحبتها الى مركز مجاور للشرطة حيث عاينها طبيب نفسي واستمع اليها. وبعد ذلك، اطلق سراحها وعادت الى منزلها.
وبحسب المتحدثة باسم الشرطة، كانت الابنة “حزينة جدا” الى درجة انها لم تستطع الانفصال عن والدتها و”ارادت ان تبقيها بقربها”. فقد عاشت الابنة مع والدتها تحت سقف واحد لمدة 17 عاما واعتنت بها “بكثير من الحب” طوال تلك السنين.
واضافت المتحدثة “لا نعلم ان كانت الابنة ستلاحق قضائيا. هذا القرار يعود الى النيابة العامة”، مشيرة الى ان “الاحتفاظ بجثة في ثلاجة هو جريمة”.
أضف تعليقك

تعليقات  0