"صرخة" لاعبة تنس تثير "الفزع" وتجذب آلاف المشاهدين



لا تزال لاعبة التنس البيلاروسية فيكتوريا أزارنكا تشغل اهتمام محبي رياضة التنس في العالم،

بسبب الإصابة التي تعرضت لها خلال مواجهتها للبرتغالية ماريا جواو كويلر، في الدور الثاني

لبطولة ويمبلدون العريقة، وهي الإصابة التي دفعتها للانسحاب من البطولة التي كانت أبرز

 المرشحات للتتويج بلقبها.

وأثارت اللاعبة البيلاروسية فزع وقلق الآلاف الذين كانوا يتابعون مباراتها بعدما أطلقت صرخة مدوية

 بشكل مفاجئ؛ إثر تعرضها للانزلاق خلال محاولتها رد إحدى الكرات في الشوط الثاني من المجموعة

الثانية.

وبمجرد انزلاقها صرخت أزارنكا بقوة قبل أن تجهش بالبكاء من شدة الألم، قبل أن يتدخل المسعفون

ويتم تقديم العلاج اللازم لها، ومن ثم استُأنفت المباراة بعد توقف طويل، ونجحت البيلاروسية رغم

الاصابة من الحفاظ على تقدمها وإنهاء المباراة لصالحها.

لكنها آثرت بعد ذلك الانسحاب بعد فشلها في التعافي بشكل كامل من الاصابة، لتودع البطولة وتكمل

 عقد المنسحبين من ثالث البطولات الأربع الكبرى، علماً أنها كانت مرشحة بقوة لحصد اللقب كونها

المصنفة ثانية عالمياً.

وجذب مقطع الفيديو الذي يُظهر لحظة إصابة أزارنكا مئات الآلاف من المهتمين ومتابعي التنس في مواقع

التواصل الاجتماعي، وسط تعاطف كبير معها بفعل قوة الاصابة التي تعرضت لها، فيما ردت هي عبر

حسابها في موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي بشكر الجميع على مشاعرهم النبيلة.

أضف تعليقك

تعليقات  0