إماراتي يتوفى في المسجد قبل ساعة من حفل زفاف ابنه




توفي إماراتي في الـ (?55 عاماً)، في منطقة معيريض بإمارة رأس الخيمة مساء أول من أمس، في المسجد، أثناء ذهابه لتأدية صلاة المغرب، قبل نحو ساعة واحدة من زفاف أحد أبنائه.

وقال ابن المتوفى جاسم لصحيفة «الإمارات اليوم» إن والده كان ينوي الذهاب إلى عرس ابنه بعد أن ينتهي من تأدية صلاة المغرب مباشرة، لافتاً إلى أن المدعوين كانوا في انتظاره، في حين كان بعضهم لا يزال يتوافد على مكان الحفل.

وتابع: «بينما كنت خارج المنزل لقضاء حاجات أسرتي المتعلقة بحفل زفاف أخي، اتصل بي أخي وأخبرني بأن والدي انهار في المسجد فجأة، وعلمت منه أنه في حالة صحية حرجة، إذ طلب من عامل النظافة استدعاء أحد أبنائه لإسعافه»، مضيفاً: «توقعت في البداية، بحكم طبيعة عملي في إسعاف المصابين، أن يكون قد تعرض لشدّ عصبي في جسمه أدى إلى إصابته بضيق تنفس، نتيجة حمله أشياء ثقيلة أثناء تجهيز حفل الزفاف، لأنه لم يكن يعاني أيّ مرض يذكر، وكانت حالته الصحية جيدة قبل وفاته».

وأكد جاسم أنه حضر مسرعاً للاطمئنان على صحة والده، لكنهم أخبروه بأنه نقل بسيارة الإسعاف إلى المستشفى، بعدما فارق الحياة خلال وجوده في المسجد.

أضف تعليقك

تعليقات  0