إصابة فضل شاكر في بطنه أثناء الاشتباكات في سوريا





تردد خلال الفترة الأخيرة خبر وفاة الفنان اللبناني المعتزل فضل شاكر والشيخ أحمد الاسير في اشتباكات داخل سوريا، إلا أن مصادر أمنية نفت الأمر وأكدت أن فضل والأسير ما زالا على قيد الحياة

وأن الخمس جثث التي كانت إحداها محترقة والأربع الباقية مشوهة ليست لهما وهي موزعة بين أحد مستشفيات صيدا والمسستشفى العسكري في بيروت.

وقالت زوجة الأسير إن فضل قد أصيب في بطنه وأنها قامت بعلاجه قبل انتهاء الاشتباك والفرار، كما أصيب أحد نجلي الأسير، مطالبة من الجميع الدعاء لهما بالشفاء.

وأضافت: "الأسير وشاكر محاطان بمجموعة كبيرة من المقربين تمكنوا جميعاً من الفرار إلى جهة مجهولة حتى الآن وإن كانت الترجيحات تؤكد حتى الساعة أنهما في صيدا ومحيطها، أو فرا نحو الشمال"، وذلك حسبما جاء بصحيفة "الراي"
أضف تعليقك

تعليقات  0