بيان للجيش المصري.. والسيسي يلتقي البرادعي




أعلن مصدر عسكري أن الجيش المصري سيصدر بياناً، الأربعاء 3 يوليو/تموز، بعد انتهاء مهلة الـ 48 ساعة عند الساعة 14.30 بتوقيت غرينتش.

وإلى ذلك، ذكرت مصادر عسكرية أن قيادي جبهة الإنقاذ الدكتور محمد البرادعي، وشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، وبابا الإسكندرية تواضروس الثاني، وممثلين لحزبي الحرية والعدالة "إخوان

مسلمون" والنور السلفي وحركة تمرد، يلتقون بوزير الدفاع القائد العام للقوات المسلحة المصرية، الفريق أول عبد الفتاح السيسي.

وأضافت المصادر أن الاجتماع يناقش "خارطة الطريق" التي سيتم الإعلان عنها من قبل الجيش بعد انتهاء المهلة التي حددها الجيش للرئيس مرسي من أجل "تحقيق مطالب الشعب".

ويأتي الاجتماع قبل ساعات من انتهاء مهلة حددها الجيش للخروج من الأزمة السياسية في البلاد.

واختارت جبهة الإنقاذ المعارضة وجماعات شبابية، الثلاثاء، البرادعي ليتفاوض مع الجيش نيابة عنها.

وقال مصدر من المعارضة "سيحث البرادعي خلال الاجتماع القوات المسلحة على التدخل لحقن الدماء".

وقتل أكثر من 20 شخصا وأصيب المئات في اشتباكات بين مؤيدي الرئيس محمد مرسي ومعارضيه منذ اندلاع احتجاجات حاشدة في 30 يونيو/حزيران.
أضف تعليقك

تعليقات  0