السعوديه :حملة على الـ"فيسبوك" بعنوان "حياة بلا خادمة أجمل" لمواجهة ابتزاز الخادمات




انطلقت على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" وبعض وسائل الإعلام حملة بعنوان "حياة بلا خادمة أجمل" تهدف لتوعية الأسر للاستغناء عن الخادمات، وللقضاء على الابتزاز المادي من قبل الخادمات، خاصة مع قرب حلول رمضان، حيث بلغ راتب الخادمة أكثر من "3.5" آلاف ريال.

وبحسب الإعلامية منال الشريف التي قادت إطلاق الحملة، وفقاً لـ"الشرق"، فإن فكرة الحملة ظلت تراودها منذ أكثر من عشر سنوات، إلا أن ما شجعها على تنفيذها الآن، مطالبة خادمتها فجأة بمضاعفة الراتب الذي تتقاضاه، فلم ترضخ الشريف لطلبها وقامت بطردها فورا، وقامت بتوزيع مهام المنزل بين أفراد أسرتها.

وأشارت الشريف إلى أن الخدم يستحوذون على قدر كبير من حياة الأسر ويطلعون على أدق تفاصيل أسرار المنزل، متساءلة: إلى متى سيبقى مصيرنا بيد هؤلاء "تعني خدم المنازل"؟، مضيفة بأنها اختارت هذا التوقيت لإطلاق الحملة لأن العاملات ينتهزن فرصة الشهر الفضيل للمساومة على رفع أجورهن، لذلك أدعو للتصدي لهن.
أضف تعليقك

تعليقات  1


علي
هل الخادمة الضعيفة تبتز معزبينها. هل تم معامله الخادمة كما امر رسول الله لكي نطلب منهم كل شي مقابل راتب بسيط ارحموا من في الارض