العجمي : منتدى "توجيه الشباب" يضع خارطة طريق لمخرجات الثانوية


تحت رعاية وحضور رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ جابر المبارك يعقد منتدى توجيه وارشاد الشباب لمستقبل مهني افضل، خلال الفترة من 14 الى 18 يوليو الجاري، بمقر المكتبة الوطنية، تحت شعار "نحن معكم".

وقال المنسق العام للمنتدى المحامي دويع العجمي في تصريح صحافي: إن الهدف من اقامة هذا المنتدى، الذي يعد الاول من نوعه لقصد تحفيز ابناء المجتمع الكويتي للوصول الى درجات التفوق في مراحل التعليم المختلفة، لاسيما المرحلة الثانوية، مبينا ان فعاليات المنتدى سوف تتضمن تكريم 350 طالبا وطالبة من المتفوقين والمتفوقات خريجي الثانوية العامة في دولة الكويت للعام 2012/2013.

واوضح العجمي ان المنتدى يضع استراتيجية وخطط للطلاب خلال الفترة المقبلة، تحقق التوازن بين مخرجات التعليم وسوق العمل، وذلك عن طريق اعداد وتقديم العديد من الدراسات والبحوث التي تساهم في تطوير مهارات الطلاب وتُساعدهم على حُسن اختيار التخصصات الدراسية المتوافقة مع إحتياجات سوق العمل الكويتي، بما ينعكس على توفير الكوادر البشرية المناسبة لسوق العمل.

وافاد العجمي ان هذه الخطوة تلبية لرغبات القيادات العليا وعلى راسها صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح، التي تهدف الى تطوير التعليم ودعم الشباب وصولا الى تحقيق التنمية المستدامة.

وأكد العجمي أن المنتدى سيكون برعاية سامية من معالي رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، الذي اولى اهتماما شديدا بالتعليم ومخرجاته منذ توليه رئاسة الوزراء، وابدى سعادته بفكرة المنتدى، ودعا الى تضافر الجهود من جميع الجهات المعنية لدعم وانجاح فعاليات المنتدى.

وذكر العجمي ان هناك مشاركة واسعة من شخصيات عامة واعتبارية في المنتدى الذي يقام بإشراف من UNDP، حيث سيشهد خلال فعالياته كلمة لوزير التربية والتعليم العالي د.نايف الحجرف، وكلمة لوزيرة التخطيط والتنمية وزيرة الدولة لشؤون مجلس الامة رولا دشتي، وكلمة لوزير الاعلام ويزر الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان الحمود، وكلمة لوزير المواصلات وزير الدولة لشؤون الاسكان المهندس سالم الاذينة، وكلمة لوزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير البلدية الشيخ محمد العبدالله.

كما اوضح العجمي ان المنتدى سيشهد مشاركات من جهات حكومية وخاصة معنية بنمو الاقتصاد الكويتي ودعم الطاقات الشبابية في دولة الكويت، مشيرا الى ان الجهات المشاركة تساهم في هذا المنتدى بشكل فعال يضمن التركيز على حاجات دولة الكويت في سوق العمل مستقبلا.

وبين العجمي ان المنتدى يركز على نقاط رئيسية اهمها اعدادالطالب لمرحلة ما بعد الثانوية العامة ودعمه لكل ما يحتاج من معرفة، وصولا الى المجالات التي يرغب الالتحاق بها، والاهتمام بتوعية الطلاب نحو خطط التنمية المستقبلية للدولة وتوجيه الشباب الى المجالات المهنية المرتبطة بها، لخدمة القطاعين الخاص والحكومي.

ولفت العجمي الى انه من ابرز مرتكزات المنتدى العمل على تنمية المهارات السلوكية من خلال ورش عمل متخصصة، تهدف الى تحفيز الشباب للمساهمة والمشاركة في صنع مستقبل مهني أفضل للدولة، لتحفيز الشباب على حب المشاركة في صنع مستقبل افضل للوطن، مشيرا الى ان هناك عرض لتجارب اشخاص ناجحين على المستوى المهني يقدم للطلاب خلال المنتدى للاستفادة من التجارب والخبرات الواسعة في العديد من المجالات المختلفة.

واشار العجمي الى انه تم توجيه الدعوة للعديد من الشخصيات القيادية لطرح أفكار جديدة تخدم الطلاب في شتى المجالات، وستعُقد جلسات حوارية لتقريب وجهات النظر بين فئة الشباب ومراكز الاقتصاد والعمل في دولة الكويت، مما يساهم في وضع البنيه التحتيه المناسبة للكوادر البشرية العاملة في دولة الكويت.

كما قدم العجمي الدعوة لجميع الجهات للمشاركة في تكريم أبناء الكويت المتفوقين وتقديم الدعم المناسب لهم لتحفيزهم على العطاء المستمر، والذي يتوافق مع رؤية صاحب السمو آمير البلاد الشيخ صباح الاحمد حفظه الله لجعل الكويت من المراكز المالية والإقتصادية والعلمية الفعاله في العالم.

وقدم العجمي الشكر للجهات الراعية على توليها مسؤولية دعم الشباب الكويتي المتفوق الذي سيساهم في إعادة الكويت الى المراكز الاولى في عالم الاقتصاد والتطور العلمي.

أضف تعليقك

تعليقات  0