تقرير متخصص يتوقع انفاق دول الخليج 28 مليار دولار لتكنولوجيا المعلومات في الفترة 2011-2015

 

توقع تقرير تكنولوجي متخصص أن يصل حجم اجمالي الانفاق في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات لدول مجلس التعاون الخليجي خلال الفترة من 2011 الى 2015 الى نحو 28 مليار دولار أمريكي .

وقال تقرير شركة المركز المالي الكويتي (المركز) الصادر اليوم ان التوقعات العامة في دول مجلس التعاون الخليجي تشير الى ان قطاع الاتصالات يحظى بالنصيب الأكبر من الانفاق لاسيما على الحواسيب والبرمجيات الذي يشهد نموا صحيا الا أنه أقل بكثير من النمو في قطاع الاتصالات متوقعا أن ينخفض النمو الى 4ر6 في المئة خلال السنوات الثلاث المقبلة.

وتوقع التقرير ان يشهد العقد المقبل على الأرجح قفزة في الانفاق على قطاع الحواسيب والبرمجيات نظرا الى تحول الحكومات والشركات من الاجراءات الورقية الى التكنولوجيا الرقمية.

واوضح التقرير ان الكويت احتلت المرتبة الثالثة خليجيا من حيث حجم الانفاق في قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الذي شهد نموا سنويا مركبا بنسبة 6ر12 في المئة خلال الفترة من عام 2003 الى 2011.

وبين أن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الكويت يشهد نموا مطردا يتماشى مع الأنماط الاقتصادية والسكانية في الدولة وهو ما ينتج عنه حاجة متنامية لبناء القدرات وخدمات الصيانة.

واشار الى أن الكويت كانت أول دولة ضمن منظومة التعاون الخليجي تتبنى تكنولوجيا الاتصالات الحديثة بتقديم خدمة الانترنت "من خلال شركة الاتصالات المتنقلة (زين حاليا) في بداية الثمانينيات من القرن الماضي".

وذكر أن الكويت تراجعت في السنوات الأخيرة عن دول مجلس التعاون الخليجي حسب العديد من المؤشرات الرئيسية مثل جاهزية شبكة المعلومات ونسبة استخدام الإنترنت.

وقال التقرير أن ما نسبته 47 في المئة من اجمالي الانفاق تركز على قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات الكويتي خلال عام 2011 في الشريحة الاستهلاكية تلتها شريحة الطاقة والخدمات العامة بنسبة 3ر9 في المئة والشريحة الحكومية ساهمت بنسبة 2ر7 في المئة من اجمالي الانفاق .

أضف تعليقك

تعليقات  0