سنودن : الدول الغربيه تتعاون كثيرا مع وكاله الأمن القومى الامريكيه

 

قال المستشار السابق في وكالة الأمن القومي الأميركية ادوارد سنودن إن الدول الغربية التي استنكرت تجسس الوكالة الأميركية عليها "تتعاون معها منذ وقت طويل".

وأضاف سنودن في مقابلة أجراها قبل تسريباته المثيرة ونشرتها الأحد مجلة دير شبيغل الألمانية أن "جواسيس وكالة الأمن القومي الأميركية يعملون يدا بيد مع الألمان ومعظم الدول الغربية" .

وأكد أن وكالة الأمن القومي الأميركية تزود الاستخبارات الألمانية "بأدوات تحليل المعلومات الآتية من منطقة الشرق الأوسط عبر ألمانيا".

واعتبر سنودن أن "الشراكة بين الوكالة الأميركية والبلدان الأخرى أعدت بشكل يحمي قادتها السياسيين من الاستنكار العام إذا كشفت طريقتهم في انتهاك الحياة الخاصة بشكل واسع في العالم".

وسنودن عالق حاليا في منطقة الترانزيت بمطار موسكو وطلب اللجوء من 21 بلدا رفضت معظمها منحه إياه، بينما أعربت ثلاث دول من اميركا اللاتينية هي فنزويلا ونيكاراغوا وبوليفيا عن استعدادها لاستقباله.

لكن الغموض ما زال يلف الطريقة التي سيستعملها سنودن الذي تطلبه واشنطن بتهمة التجسس ، منذ رحيله من هونغ كونغ في 23 يونيو , للوصول إلى البلد الذي سيستضيفه.

وأثارت المعلومات التي كشفها سنودن حول تجسس وكالة الأمن القومي الأميركية على حلفائها الأوروبيين، استنكار قادة الاتحاد الأوروبي وهددت بتعطيل المفاوضات التي تبدأ الاثنين حول إقامة منطقة للتبادل الحر بين أوروبا والولايات المتحدة.

أضف تعليقك

تعليقات  0