صحيفة مدريدية: "ميسي" طرد " فيّا "

 

كشفت صحيفة "الديفنسا سنترال" الإسبانية عن السبب الرئيس وراء رحيل مهاجم نادي برشلونة الإسباني السابق، الدولي الإسباني دافيد فيّا، إلى صفوف فريق أتلتيكو مدريد الإسباني، لافتة إلى أنّ اللاعب قد اتخذ قراره بالرحيل عن البارسا، على خلفية العلاقة الفاترة التي تجمعه بزميله السابق الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ووجّهت الصحيفة المعروفة بميولها لفريق ريال مدريد، الغريم التقليدي لبرشلونة، انتقادات لاذعة للاعب الأفضل في العالم خلال السنوات الأربع الماضية، متهمة إياه بالنزعة الفردية، ومحاولة التأثير على زملائه في الفريق، لاسيما على زميله الهدّاف التاريخي للمنتخب الإسباني "فيّا".

وبحسب الصحيفة الإسبانية، فإن مهاجم أتلتيكو مدريد الجديد قد أصيب بحالة من الإحباط واليأس وفقدان الثقة في النفس، إزاء العلاقة السيئة التي تربطه بزميله السابق في صفوف "برشلونة" الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وأحدثت صفقة انتقال "الكواخي" إلى أتلتيكو مدريد - مقابل 2.1 مليون يورو، مع احتفاظ برشلونة بـ 50% من ثمن الأرباح في حال بيعه بشكل نهائي- ضجة إعلامية هائلة في الأوساط الرياضية بالعاصمة الإسبانية "مدريد"؛ وذلك نظراً للمبلغ المادي القليل الذي أعلن عنه الموقع الرسمي للنادي الكتالوني.

وأجرت صحيفة "سبورت" الكتالونية، استطلاع رأي بشأن صفقة انتقال "الكواخي" إلى صفوف "اللوس كولتشونيروس"، حيث اعتبر حوالي "93%" من جمهور "البلاوغرانا" أن إدارة ناديهم لم تحسن التصرف في بيع "فيّا"، في حين رأى "7%" من جمهور الفريق أنّ مجلس إدارة الفريق قد تصرف بشكل إيجابي من خلال بيع اللاعب.

وأبدت الغالبية العُظمى من جماهير حامل لقب الدوري الإسباني، استغرابها الشديد من قرار النادي بالاستغناء عن اللاعب الإسباني بهذا المبلغ القليل، على الرغم من أنّ الفريق كان قد اضطر لدفع مبلغ 40 مليون يورو عام 2010، للحصول على خدماته عندما كان لاعباً في فالنسيا.

في المقابل، فإن البعض الآخر من جمهور النادي الكتالوني يعتقد بأنّ عملية انتقال اللاعب إلى أتليتكو مدريد منطقية إلى أبعد الحدود، وذلك بالنظر للراتب الكبير الذي سيُوفره "برشلونة" هذا الموسم جراء هذه العملية.

من جانب آخر، تطرق الإعلامي في برنامج "البونتو بيلوتا" ثيرو لوبيز، إلى القرار الذي اتخذه "برشلونة" بالاستغناء عن "فيّا"، حيث أكّد المحلل الرياضي بأنّ "ميسي" قد أوعز إلى مجلس إدارة "برشلونة" للتخلي عن اللاعب، على غرار ما فعله مع مهاجم الفريق السابق، الكاميروني صامويل إيتو، والسويدي زلاتان ابراهيموفيتش، فضلاً الفرنسي تييري هنري، والإسباني الشاب بويان كركيتش.



أضف تعليقك

تعليقات  0