الجهاز المركزى يخاطب الشؤون .. أغلقوا الباب امام أى تحركات لإعاقه مسار معالجه القضيه

 

رفع الرئيس التنفيذي للجهاز المركزي لمعالجة أوضاع البدون صالح الفضالة كتابا إلى وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل ذكرى الرشيدي بشأن إعلان 22 جهة من جهات المجتمع المدني وجمعيات النفع العام وبعض التيارات السياسية واللجان والحركات الطلابية عن تشكيل هيئة وطنية لعديمي الجنسية باعتبارها وسيلة ضغط على الكويت باعتماد مسمى عديمي الجنسية والتوقيع على اتفاقية عديمي الجنسية وما يترتب عليه من التزام الدولة بتوفير كل حقوق المواطنة لهؤلاء، علما ان المقيمين بصورة غير قانونية في البلاد لا تنطبق عليهم مثل هذه الاتفاقية حيث ان اغلب هؤلاء يمتلكون وثائق لدول أصلية وقاموا باخفائها بهدف التمتع بحق المواطنة في البلاد. 

وطالب الجهاز المركزي الشؤون بالتنسيق مع الجهات المعنية باتخاذ الخطوات اللازمة نحو مواجهة توصيات وقرارات الهيئة، بالإضافة الى إغلاق الباب أمام اي تحركات سواء محلية او دولية لتغيير وإعاقة مسار المعالجة التي انتهجته الدولة في حل قضية المقيمين بصورة غير قانونية في البلاد، مطالبا وزارة الشؤون بتنظيم لقاء مع بعض مؤسسات المجتمع المدني لتقديم عرض مرئي للتعرف على قضية المقيمين بصورة غير قانونية والإجراءات التي اتخذتها الدولة في سبيل معالجتها بشكل جذري.


أضف تعليقك

تعليقات  0