رئيس برشلونه : غوارديولا " الأسطوره" كاذب

 

وجّه رئيس نادي برشلونة الإسباني، ساندرو روسيل، انتقادات لاذعة للمدير الفني السابق للنادي الكتالوني والمدير الفني الحالي لنادي بايرن ميونخ الألماني، الإسباني بيب غوارديولا، متهماً إياه بالكذب.

ونفى "روسيل" التصريحات التي أدلى بها مدرب "برشلونة" السابق، والتي أكّد فيها بأنّ رئيس "البارسا" قد استغل مرض المدير الفني الحالي لبرشلونة، تيتو فيلانوفا، من أجل الحاق الضرر به بعد تخليه عن منصب المدير الفني للفريق الكتالوني؛ لافتاً إلى أنّ ما قاله المدير الفني لنادي بايرن ميونخ الألماني عارٍ عن الصحة.

وأعرب رئيس النادي الكتالوني عن صدمته الشديدة إزاء التصريحات الخطيرة التي أطلقها "غوارديولا"والتي طالته بشكل شخصي، لكنّه أكّد في الوقت ذاته بأنّ تصريحات المدرب السابق لم تغير وجهة نظره تجاهه، حيث اعتبره أسطورة حية للنادي و أفضل مدرب في تاريخ "البلاوغرانا".

وقال"روسيل" إنه لم يفهم ما الذي كان يقصده "غوارديولا" حينما ذكر بأنّ رئيس النادي الكتالوني ساندرو روسيل، قد نقض العهد الذي قطعه على نفسه، بتركه وشأنه بعد القرار الذي اتخذه بالرحيل عن صفوف "البلاوغرانا"، والخلود إلى الراحة بعد نهاية مشواره التدريبي في الفريق الكتالوني.

وأبدى رئيس حامل لقب الدوري الإسباني لكرة القدم استغرابه الشديد من التصريحات التي أطلقها مدرب الفريق السابق قائلاً: "لم أتحدث مع "غوارديولا" على الإطلاق منذ اليوم الذي ترك فيه كامب نو، المرة الوحيدة التي تحدثت معه فيها عندما قدمت له التهاني بتوليه الإشراف على تدريب فريق بايرن ميونخ الألماني، أتعجب مما قاله بيب".

وتابع "روسيل" في حديثه الذي نقلته القناة الكتالونية الثامنة: "يجب علينا أن لا ننس كل ما قدمه "بيب" للفريق الكتالوني خلال مشواره التدريبي، وألا نجعل هذه التصريحات العابرة تؤثر على سمعة وتاريخ المدرب والنادي على حد سواء".

واعترف رئيس نادي برشلونة برغبة متوسط ميدان الفريق السابق، تياغو ألكانتارا، بالرحيل عن صفوف الفريق، مشيراً إلى أنّ مدرب الفريق السابق، بيب غوارديولا، كان يُمني النفس في انتدابه إلى صفوف فريقه الجديد.

واختتم"روسيل" حديثه بالتأكيد على أنّه قد طلب من اللاعب بعد اغلاق صفقة انتقاله إلى صفوف الفريق البافاري أن يعترف علناً برغبته في الرحيل عن الفريق؛ لكي لا يُفهم أنّ النادي هو من استغنى عنه.

أضف تعليقك

تعليقات  0