آشتون حصلت على تأكيدات بأن مرسي بخير ولكنها لم تقابله


  أكدت وزيرة خارجية الاتحاد الأوربي كاثرين اشتون حصولها على تأكيدات بأن الرئيس المصري مرسي بخير، مشيرة إلى أنها كانت ترغب برؤيته لكن لم يحدث.

وقال آشتون إنها كانت ترغب في لقاء مرسي الذي يحتجزه الجيش خلال زيارتها لمصر، ودعت إلى الإفراج عنه، مشيرة الى ضرورة الإفراج عنه، ولكنها أكدت حصولها على تأكيد بأنه بخير
هذا وأكدت مصادر مغادرة اشتون القاهرة مساء اليوم "الأربعاء عقب زيارة لمصر استغرقت يومين

وكانت آشتون قد التقت خلال الزيارة برئيس الانقلاب المستشار عدلى منصور، والدكتور حازم الببلاوى، رئيس حكومة الانقلاب وزعيم الانقلاب الفريق أول "عبدالفتاح السيسى"، وزير الدفاع، ولفيف من الرموز السياسية.
أضف تعليقك

تعليقات  0