بريطانيا : وفاه 700 بعد ارتفاع الحراره الى 23 درجه

 

توفي أكثر من 700 شخص في إنجلترا نتيجة موجة الحر الشديد التي تشهدها البلاد خلال الأيام التسعة من شهر يوليو الحالي .

ونقلت شبكة ''سكاي نيوز'' التلفزيونية البريطانية أمس، عن خبراء الصحة، القول إن أقسام الإسعاف في المستشفيات البريطانية تعاملت مع سيل من المرضى جراّء موجة الحر، التي سجلت رقماً قياسياً لم تعرفه بريطانيا منذ عشرات السنين، حيث وصلت درجات الحرارة فيها هذا الأسبوع إلى 32 درجة مئوية .

وأعلن مكتب الأرصاد الجوية رفع مستوى التحذير من موجة الحر إلى الدرجة الثالثة، في العاصمة لندن والمناطق الجنوبية الشرقية والجنوبية الغربية من البلاد ومقاطعة ميدلاندز الغربية .

وقالت البروفيسور فيرجينيا موراي رئيس قسم الصحة العامة في دائرة الصحة في إنجلترا :  ''إن خطر الوفاة أو المرض من جرّاء موجة الحر يثير قلقنا، وخاصة لمن يعانون مشاكل في التنفس لأنهم يواجهون خطراً أكبر بكثير من غيرهم، بسبب عدم قدرتهم على التعامل مع الحرارة الشديدة'' .

أضف تعليقك

تعليقات  1


جواد البدري
خلهم يروحون للبصره ويعيشون هناك ابرد