وزير الخارجيه المصرى نبيل فهمى : مصر ستعيد تقييم العلاقات مع دمشق



أعلن وزير الخارجية المصري الجديد نبيل فهمي اليوم  السبت ان بلاده ستعيد تقييم العلاقات مع سوريا التي تدهورت العلاقات معها مع غلق السفارات في ظل حكم الرئيس الاسلامي المخلوع محمد مرسي مؤكدا انه "لا نية للجهاد في سوريا" .

وقال في مؤتمر صحافي "نحن نؤيد الثورة السورية وحق الشعب السوري في نظام ديموقراطي ، وكان حصل خفض للعلاقات بين البلدين (..) كل شيء سيتم تقييمه ولا اعني انه سيحصل تغيير او عدم تغيير"، موضحا ان "ما استطيع قوله من الان انه لا نية للجهاد في سوريا وهذا رد على المواقف السابقة" .

قال أن اولوية سياسة الخارجية المصري ستكون لدول الجوار وقال أيضا ًسنعمل على استعادة مصر لمكانتها في الإطار العربي .

كما اضاف أن مصر ستتحرك للحفاظ على حقوقها في مياه النيل , وأن مصر ستواصل دعمها للفلسطينين في عملية السلام .
أضف تعليقك

تعليقات  0