ميتو كيو".. تركيبة مطورة تعيد ربيع العمر



توصل باحثان بجامعة كامبريدج البريطانية بمحض الصدفة، أثناء أبحاثهما عن علاج لتليف الكبد إلى تركيبة نوع من الكريمات، أكدا أنه قادر بشكل فعال على محاربة التجاعيد.

وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن الكريم الذي أطلق عليه اسم "ميتو كيو" عبارة عن مزيج من المكونات الفريدة التي اكتشفها العالمان مايكل ميرفي وروب سميث، بالصدفة في معرض أبحاثهما عن علاج للكبد، وقد زعما أن هذا المنتج قادر على تنعيم الجلد وعكس علامات التقدم في العمر.

وانتهت أبحاث العالمين باكتشاف نظام توصيل يقوم بغمر الخلايا بمضادات الأكسدة، وهي جزيئات صحية تمنع تزويد الخلايا بالأكسجين- مباشرة إلى ما يعرف بالميتوكندريات أو المصورات الحيوية، وهي مصدر الجزيئات الحرة المسؤولة عن علامات التقدم في العمر وتدمير الأنسجة.

وفسر الباحث مايكل ميرفي سبب نشوء التجاعيد المرتبطة بإنتاج الجسم كميات أقل من مضادات الأكسدة مع التقدم في العمر، موضحاً أن "ميتو كيو" يشكل اكتشافاً علمياً مذهلاً يعزز القدرة على إنتاج مضادات الأكسدة مما ينشط من عمل الخلايا بشكل أفضل.



أضف تعليقك

تعليقات  0