واشنطن : صفحة الأسد على انستاغرام مثيرة للإشمئزاز

 

اعتبرت الولايات المتحدة الأربعاء أن انشاء الرئاسة السورية صفحة لها على موقع انستاغرام، حيث نشرت صورا للرئيس بشار الاسد وهو يحيي انصاره وأخرى لزوجته أسماء وهي تزور مستشفى، هي خطوة "مثيرة للاشمئزاز" ولا تعكس ابدا حقيقة الحرب الدائرة في سورية.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الاميركية ماري هارف "هذه ليست سوى مناورة علاقات عامة خسيسة".

وأضافت "إنه لامر مثير للاشمئزاز أن يقوم نظام الاسد باستخدام هذا الحساب للتعمية على الوحشية والمعاناة اللتين يتسبب بهما".

وأكدت المتحدثة الاميركية أن حساب الرئاسة السورية على انستاغرام يتجاهل "الفظائع" التي ارتكبت في حمص وفي مناطق سورية أخرى.

وقالت "ندعو الناس الى مشاهدة الصور التي لم تتم تصفيتها والتي تصور حقيقة ما يجري على الارض".

وانشأت الرئاسة السورية صفحة لها على موقع انستاغرام حيث نشرت صورا للرئيس بشار الاسد يحيي أنصاره ولزوجته اسماء تقوم بزيارة مستشفى.

وللرئاسة السورية صفحات أصلا على مواقع يوتيوب وفيسبوك وتويتر للتواصل الاجتماعي.

وتم نشر نحو سبعين صورة منذ 24 يوليو على موقع انستاغرام المتخصص في نشر الصور وتبادلها. ويظهر الأسد في بعض تلك الصور يعمل في مكتبه أو يلوح بيده موجها تحية الى جمع من المناصرين.

وتظهر صور أخرى زوجة الاسد اسماء تحادث مجموعة من الفتيان أو تواسي طفلا أو تهنىء طلابا تخرجوا لتوهم.

وأسفر النزاع المستمر في سورية منذ مارس2011 عن أكثر من مئة الف قتيل وفق الامم المتحدة.

أضف تعليقك

تعليقات  1


احمد
الحقيقة انكم لا تريدون جيش ممكن ان يستخدم ضد اليهود يوم ما لذا دمرتم سوريا والان مصر