روسيا تواجه غضب واشنطن بعد منحها اللجوء لسنودن


تواجه روسيا غضب الولايات المتحدة بعد منحها اللجوء الموقت للمستشار السابق في الاستخبارات الاميركية ادوارد سنودن الذي تمكن اخيرا من مغادرة قاعة الترانزيت في المطار حيث كان عالقا لخمسة اسابيع.

ولم يعلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على منح سنودن اللجوء الموقت. وسيلتقي بوتين اليوم الجمعة انصاره في مخيم صيفي بعد ظهر اليوم الجمعة.

وسنودن مطلوب في واشنطن لتسريبه معلومات سرية حول برامج مراقبة اميركي وبقي عالقا في احد مطارات موسكو لمدة اكثر من شهر في انتظار البت في وضعه.

ورفضت روسيا تسليمه الى الولايات المتحدة، ومنحته الخميس اللجوء السياسي الموقت لمدة سنة، ما مكنه من الخروج على وجه السرعة من المطار بعيدا عن الاعلام والتوجه الى موقع سري.

واكد موقع ويكيليكس في بيان ان المستشار السابق لوكالة الامن القومي اصبح الآن في "مكان آمن وسري".

والمح المتحدث باسم البيت الابيض جاي كارني الى احتمال ان يقاطع اوباما قمة رئاسية اميركية روسية مقررة في مطلع ايلول/سبتمبر قبل قمة لمجموعة العشرين في سان بطرسبرغ.

وقال كارني "نشعر بخيبة امل كبيرة لاتخاذ روسيا هذا القرار على الرغم من مطالبنا الواضحة جدا والقانونية في العلن وفي المجالس الخاصة بترحيل سنودن الى الولايات المتحدة لكي يواجه الاتهامات الموجهة ضده".

واضاف للصحافيين "اننا نقيم جدوى عقد قمة على ضوء ذلك".

ورأى معلقون روس في منح سنودن اللجوء سعيا من جانب موسكو لتأكيد استقلاليتها.

وقال النائب عن حزب روسيا الموحدة فياشيسلاف نيكونوف لصحيفة كومرسانت اليوم الجمعة ان "اي قرار آخر كان سيفقد روسيا ماء الوجه. لو لم نمنح سنودن اللجوء لما بقي الناس يعتبروننا قوة يحسب لها حساب".

وكتب القومي المتشدد ادوارد ليمونوف في افتتاحية صحيفة ايزفستيا

اليوم ان "روسيا عملت كقوة مستقلة وجدية. انني متأكد من ان وزننا في العالم سيزداد".

ونقل سنودن الى مكان لم يكشف عنه. بينما صرح محاميه انه حصل على لجوء مؤقت في روسيا بعد اسبوعين من تقدمه بطلب اللجوء. وشكر سنودن روسيا على منحه اللجوء.

وقال في اول تصريح علني له منذ مغادرته المطار "خلال الاسابيع الثمانية الماضية شاهدنا ادارة اوباما لا تظهر اي احترام للقوانين الدولية او الداخلية، ولكن في النهاية فان القانون هو الفائز".

كما شكر والده كذلك روسيا وقال لتلفزيون روسيا 24 "انا ممتن جدا لروسيا .. لقد كان اسبوعا طويلا جدا .. وانا احب ابني".

وقال اناتولي كوتشيرينا محامي سنودن ان موكله "غادر مطار شيريميتيفو. لقد سلمناه لتونا وثيقة تفيد انه حصل على لجوء موقت لمدة سنة في روسيا"، موضحا انه "في مكان آمن"، رافضا تقديم مزيد من الايضاحات.

وفي مقابلة مع تلفزيون "روسيا 24" حمل كوتشيرينا نسخة عن الوثيقة التي منح سنودن بموجبها حق اللجوء في روسيا لمدة عام.

واضاف ان سنودن سيحصل اثناء وجوه في روسيا على مساعدة "اصدقاء اميركيين" لم يكشف عن هويتهم.

وكان ادوارد سنودن (30 عاما) عالقا منذ 23 حزيران/يونيو في قاعة الترانزيت بمطار موسكو وطلب لجوءا موقتا في روسيا.

أضف تعليقك

تعليقات  0