ملكة بريطانيا تعرض إحدى سياراتها للبيع بالمزاد



تعرض الملكة البريطانية اليزابيث الثانية إحدى سياراتها للبيع في مزاد علني نهاية شهر آب (أغسطس) الحالي.

من المتوقع أن تحقق سيارة الملكة البريطانية اليزابيث الثانية دايملر سعرا يتراوح بين 25 و30 ألف جنيه استرليني، حيث سيتم عرضها للمزاد العلني . السيارة موديل العام 2001 وتم استخدامها لنقل الملكة من وإلى قصر باكينغهام لمدة 3 سنوات وداخل قصر ويندسور أيضا، ويسجل عدادها 15242 ميلا فقط.

وفي ما قد يبدو هيكلها من الخارج كأي سيارة "دايملر"، إلا أنها تحتوي على تعديلات من الداخل بناء على طلب الملكة نفسها ومنها مثلا مكانا مخصصا لوضع حقيبة يدها. وتحتوي السيارة على نظام إضاءة أزرق في المرآة الخلفية لتمييز سيارة الملكة عن بقية السيارات. وتم استبدال منفضة السجائر بلوحة تحكم بمصابيح السيارة الأمامية والخلفية.

كما تم إدخال لوحة تحكم إضافية بالنوافذ كون الملكة أعربت عن استمتاعها بالهواء الطبيعي أثناء التنقل بالسيارة, وبالتالي تستطيع ان تتحكم بفتح أي نافذة تشاء. كما تحتوي السيارة على نظام اتصال مباشر بالحكومة البريطانية وشارع دوانينغ إلا أنه تم وضعها خارج العمل للمشتري الجديد.

أما عن بقية السيارة فهي سيارة عادية بـ 8 صبابات وكراس جلدية رمادية ودعاسات أقدام من صوف الغنم. وتعرض السيارة للبيع إلى جانب تاريخ استخدامها منذ إنتاجها ونسختي مفاتيح إلى جانب لوحتها الرقمية الأصلية ووثائق تؤكد خلفيتها الملكية وصور للملكة أثناء قيادتها السيارة شخصيا، أو لدى جلوسها في المقعد الخلفي. تباع السيارة في مزاد "هيستوريكس" في بروكس لاند في 31 آب(أغسطس) الحالي وفق ما نشر الموقع الإلكتروني لوكالة البيع.


أضف تعليقك

تعليقات  0