النوم في معسكر خيام يعالج الأرق



قال علماء من أمريكا إن النوم في خيام داخل معسكر يمكن أن يساعد في علاج من يجد صعوبة في الاستيقاظ صباحا وصعوبة في النوم مساء.

وأكد باحثو جامعة كولورادو تحت إشراف كينيث رايت في دراستهم، التي تنشر اليوم الخميس، في مجلة "كارانت بايولوجي" أن دراستهم أظهرت أن قضاء عطلة سياحية لمدة أسبوع في أحد المعسكرات في العراء يحقق هذا الهدف.

وأوضح الباحثون أن ضوء الشمس يجعل الساعة الداخلية للإنسان تتكيف مع الإيقاع الطبيعي لدورة الليل والنهار، وأن قضاء أيام قليلة في مثل هذه المعسكرات كفيل بأن يجعل من اعتادوا السهر ليلا والنوم نهارا يستيقظون في الساعات المبكرة من النهار مثل الطيور.

وتوصل الباحثون إلى هذه النتيجة بعد أن راقبوا على مدى أسبوع إيقاع النوم والسهر لدى ثمانية أشخاص أثناء حياتهم الوظيفية المعتادة وكذلك أثناء حياتهم في أحد معسكرات الخيام.

وحيث إن الكثير من الناس لا تتوفر لديهم فرصة العيش في معسكر في العراء فإن الباحثين يقدمون نصيحة أخرى لمن يعانون من الأرق ألا وهي التعرض لأكبر وقت ممكن من ضوء الشمس نهارا وقليل من ضوء المصباح الكهربائي ليلا، وأكدوا أن ذلك يمكن أن يعيد المصابين بالأرق للنوم مبكرا والاستيقاظ مبكرا.
أضف تعليقك

تعليقات  0