لاعبو برشلونة يعتمرون الكوفيات اليهودية عند حائط البراق

 

لجأ نجوم نادي برشلونة لاستخدام لغة المجاملة مع مضيفيهم اليهود عندما زاروا اليوم حائط البراق الذي يطلق عليه اليهود اسم حائط المبكى ويعد بحسب عقيدتهم أحد أقدس المواقع اليهودية.

وظهر كل من ميسي الذي يحظى بشعبية هائلة في بلدان العالم العربي والإسلامي وهو مطاطئ الرأس أمام الحائط معتمرا كوفية يهودية، وهو ذات الشيء الذي فعله زميله البرازيلي نيمار، قبل أن يدس كل منهما ورقة في الحائط تحمل أمنياته وآماله كما تنص التقاليد اليهودية.

وحائط البراق هو معلم إسلامي تاريخي، فالبراق هو اسم الدابة التي ركبها الرسول صلى الله عليه وسلم حين أسري به من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى وربطها عند الحائط الذي ارتبط بها، قبل أن يعرج به إلى السماء في ليلة الإسراء والمعراج

وينتظر أن يلتقي الفريق اليوم مع الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريس للمشاركة في تدريب مع شباب اسرائيليين، بعد أن التقوا بالرئيس الفلسطيني محمود عباس في وقت سابق من مساء أمس.

أضف تعليقك

تعليقات  1


manel
انا معجبة بنادي برشلونة لكن الان لم اعد كذلك