" فرانس برس " : السعوديه رفضت إعطاء الإذن لطائره البشير لعبور أجوائها

 

أعلنت الرئاسة السودانية أن السلطات السعودية رفضت إعطاء الإذن لطائرة الرئيس عمر البشير للعبور فوق أجوائها.

وكان البشير، المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية، متوجهاً لحضور حفل تسلم الرئيس الإيراني حسن روحاني مهامّه، وهي مراسم تحضرها لأول مرة وفود أجنبية. وعاد البشير أدراجه للسودان بعد رفض السلطات السعودية إعطاءه الإذن بالتحلق في مجالها الجوي.

وأوضح عماد سيد أحمد، السكرتير الصحافي للرئيس السوداني، لوكالة "فرانس برس" أنه "عند دخول الطائرة المجال الجوي السعودي أخبر قائدها السلطات السعودية أنها تقلّ الرئيس السوداني عمر البشير، لكنهم قالوا إن الطائرة ليس لديها إذن بعبور الأجواء السعودية".

وكانت وكالة الأنباء السودانية أرسلت رسالة نصية عبر الهواتف الجوالة في تمام السابعة بالتوقيت العالمي أفادت بأن البشير غادر الى طهران في زيارة رسمية ليومين.

يُذكر أن المحكمة الجنائية الدولية أصدرت في عامي 2009 و2010 مذكرتي اعتقال بحق البشير بتهمة ارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية في إقليم دارفور المضطرب غرب السودان

أضف تعليقك

تعليقات  0