علماء يبتكرون طماطم بنفسجية تحارب السرطان



ابتكر علماء بريطانيون طماطم بنفسجية اللون معدلة وراثيًا وأفضل مذاقًا من أصناف الطماطم التقليدية كما أن بإمكانها البقاء أكثر من شهر كامل دون أن تفسد.

وذكرت صحيفة ديلي تلجراف البريطانية أن الطماطم الجديدة، التي تكتسب لونها غير العادي من صبغة طبيعية تعرف باسم الأنثوسيانين، يمكن شحنها بعد فترة من قطفها بسبب قدرتها على

البقاء لمدة أطول دون أن تفسد، وهو ما يسمح بإتاحة المزيد من الوقت لاظهار النكهة في الطماطم.

ووفقا للصحيفة، اظهرت الاختبارات أن مدة صلاحية الطماطم أصبحت أكثر من الضعف، من متوسط 21 يومًا إلى 48 يومًا، بعد التعديل الوراثي كما انخفضت ايضا احتمالات تعرضها للعطب بعد الحصاد.

 وقد اظهرت دراسات سابقة قدرة هذه السلالة من الطماطم على محاربة السرطان في الفئران بسبب ارتفاع معدلات مضادات الاكسدة بها، وقال العلماء إنه يمكن تكرار هذه المميزات في فواكه

لينة أخرى مثل الفراولة والتوت.

وقام علماء من مركز جون إينز بمقاطعة نورفولك البريطانية بتعديل الطماطم بحيث تحتوي على جينين من نبات انف العجل يقومان بتحفيز مجموعة من الجينات الكامنة في الطماطم مما يسمح لها

بإنتاج المزيد من الأنثوسيانين. وتتواجد هذه الصبغة بشكل طبيعي في العديد من النباتات والأزهار، وهي مسؤولة عن الألوان الزرقاء والحمراء والبنفسجية التي نراها في الطبيعة، غير أنها ترفع

ايضا مستويات مضادات الأكسدة.

ويهدف هذا المشروع إلى إنتاج فاكهة بها معدلات مرتفعة من مضادات الأكسدة التي يمكن أن تفيد الصحة، وقد أظهرت دراسات سابقة أنها ساعدت على إطالة أعمار الفئران المعرضة للإصابة

بالسرطان بنسبة 30 %.



أضف تعليقك

تعليقات  0