المتحدث باسم البيت الأبيض واشنطن تدين العنف ضد المتظاهر


قال المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إرنست إن "العنف من شأنه فقط أن يزيد مسألة تعزيز السلام والديمقراطية في البلاد صعوبة"، مضيفاً أن واشنطن تواصل مراجعتها للمساعدة الخارجية لمصر، البالغة 1.3 مليار دولار.
إلى ذلك، دان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون "بأشد التعابير" أعمال العنف التي وقعت في القاهرة، قائلاً إنه يأسف لقيام السلطات المصرية باختيار استخدام القوة للرد على التظاهرات.
ودعا الاتحاد الأوروبي جميع الأطراف في مصر إلى "إبداء أقصى قدر من ضبط النفس"، بينما عبرت وزيرة خارجية الاتحاد كاترين آشتون عن "قلقها الشديد"، وقالت في بيان: "أدعو قوات الأمن إلى إبداء أقصى حد من ضبط النفس، وأدعو جميع المواطنين المصريين إلى تفادي أي استفزازات جديدة أو تصعيد للعنف".

ودعت العواصم الأوروبية الكبرى فرقاء المشهد السياسي إلى "البدء فوراً بمفاوضات لتجنب أي إراقة دماء جديدة".
وأعلن مكتب رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، في بيان، أن "على الأسرة الدولية، وعلى رأسها مجلس الأمن والجامعة العربية، التحرك فوراً لوقف هذه المجزرة"، في حين نددت قطر بشدة بتدخل الأمن ضد "المتظاهرين السلميين".
ورد المتحدث الرسمي لوزارة الخارجية المصرية السفير بدر على الدعوة التركية قائلاً إنه لا يوجد شيء اسمه "تدويل الأزمة في مصر"، مشدداً على أن مصر "ليست جمهورية من جمهوريات الموز".
أضف تعليقك

تعليقات  0