تركيا ومصر تتبادلان استدعاء السفراء


استدعت انقرة سفيرها في مصر من اجل التشاور وقامت القاهرة بالمثل، بعد يوم من فض قوات الامن المصرية بالقوة اعتصامين مؤيدين للرئيس الاسلامي المعزول محمد مرسي.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية التركية لوكالة فرانس برس "استدعي سفيرنا لبحث اخر التطورات التي تجري في مصر"، مضيفا ان السفير حسين عوني بوتسالي سيعود الجمعة الى القاهرة.

من جهته، قال وزير الخارجية المصري نبيل فهمي في بيان تلقت فرانس برس نسخة منه انه "تقرر استدعاء السفير المصري في انقرة للتشاور".

وتعززت العلاقات بين تركيا ومصر خلال رئاسة محمد مرسي الذي عزله الجيش في الثالث من يوليو الماضي، اذ ان انقرة جعلت من القاهرة واحدة من افضل شركائها في الاستراتيجية الاقليمية لبسط نفوذها.

وقد وصف رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الذي يتزعم حزب العدالة والتنمية المنبثق من التيار الاسلامي، عزل الجيش لمرسي ب]"الانقلاب"، ما اثار غضب القيادة الجديدة في القاهرة.

وجاء استدعاء السفيرين بعد يوم من فض الاعتصامين المؤيدين لمرسي في رابعة العدوية والنهضة في القاهرة، في عملية دامية قتل خلالها وفي اعمال عنف مرتبطة بها 578 شخصا.

أضف تعليقك

تعليقات  0