وزارة الداخلية في غزة تنفي اطلاق نار من قطاع غزة نحو مصر


نفت وزارة الداخلية التابعة للحكومة المقالة هنا اليوم صحة ما تردد من انباء في وسائل اعلام محلية بشأن اطلاق نار من قطاع غزة نحو الحدود مع مصر فجر اليوم.

واكدت الوزارة في بيان لها "ان الحدود الفلسطينية - المصرية آمنة وهادئة ومستقرة وما نقلته بعض وسائل الاعلام المحلية ما هو الا ترويج اكاذيب ضد قطاع غزة".

واوضحت "ان قوات الامن الوطني الفلسطيني منتشرة على طول الحدود مع مصر لتأمينها" نافية صحة الانباء التي تحدثت عن استهداف أي موقع لها من الجانب المصري.

وتحدثت محطات اذاعة محلية في غزة صباح اليوم عن تعرض منازل فلسطينية في مدينة رفح جنوب قطاع غزة فجر اليوم لاضرار نجمت عن اطلاق نار نحوها من الجانب المصري للحدود.

وتحدثت هذه المحطات عن حالة من الخوف اعترت سكان الاحياء الفلسطينية في رفح بسبب اشتباكات "وقعت كما يبدو بين جنود مصريين ومسلحين انتشروا في المنطقة تردد صوتها على نحو واضح".

ونقلت عن شهود عيان قولهم ان طلقات نارية من اسلحة رشاشة وشظايا قذائف (آر بي جي) اطلقها مسلحون تجاه قوات من الجيش المصري على الحدود وصلت الى هذه المنازل في مدينة رفح الفلسطينية.
أضف تعليقك

تعليقات  0