لندن تدين أعمال العنف والهجمات على دور العبادة في مصر


دان وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ السبت أعمال العنف في مصر من جانب الشرطة أو المتظاهرين على حد سواء، منددا بالهجمات "غير المقبولة" على المساجد والكنائس.

وأوضحت الخارجية البريطانية في بيان أن هيغ أدلى بهذه التصريحات خلال اتصال مع نظيره المصري نبيل فهمي، وقالت متحدثة باسم الوزارة أن وزيري خارجية البلدين "ناقشا أعمال العنف المأسوية وسقوط القتلى خلال الأيام الماضية"، مشيرة إلى أن هيغ "شدد على الإدانة البريطانية لكل أعمال العنف.-

كما تطرق الوزيران إلى الهجمات التي استهدفت مؤخرا دور العبادة، وشدد هيغ على أن "الهجمات ضد المساجد والكنائس غير مقبولة ويتعين حماية دور العبادة" كذلك شدد وزير الخارجية البريطاني على "ضرورة اتخاذ تدابير طارئة من جانب كل الأطراف لإنهاء العنف والسماح بالعودة إلى الحوار" وتابع البيان أن "وزير الخارجية أشار إلى التزام الحكومة المصرية خارطة الطريق السياسية التي أعلنت في الرابع من يوليو وترتكز على الحوار بين كل الأطراف التي قبلت العملية السياسية السلمية".

كما أشار وزير الخارج البريطاني إلى "الحاجة إلى خطوات عاجلة من كل الأطراف لوقف العنف والسماح بالعودة إلى الحوار"، مشددا على "تصميم الاتحاد الأوروبي على دعم تسوية سياسية للوضع"، حسبما ورد في البيان.
أضف تعليقك

تعليقات  0