برنت يتراجع بفعل جني الارباح واضطرابات مصر تحد من الخسائر

 

تراجعت أسعار خام برنت في تعاملات متقلبة اليوم الاثنين حيث حصلت على دعم من الاضطرابات في مصر وانخفاض الصادرات الليبية لكنها تعرضت لضغوط بسبب عمليات بيع لجني الارباح بعد مكاسب كبيرة في الايام الماضية.

وانخفضت عقود خام برنت لشهر اكتوبر تشرين الاول 20 سنتا الى 20ر110 دولار للبرميل بحلول الساعة 1624 بتوقيت جرينتش بعدما ارتفعت الى 111 دولارا للبرميل في وقت سابق.

وارتفع برنت لاعلى مستوى له منذ أربعة اشهر مسجلا 53ر111 دولار يوم الخميس بسبب الخوف من احتمال ان تؤثر اعمال العنف في القاهرة على قناة السويس وهي ممر رئيسي للنفط. وقال محللون ان المستثمرين يبيعون لجني الارباح.

وتراجع سعر الخام الامريكي تسليم سبتمبر ايلول 32 سنتا الى 14ر107 دولار للبرميل. وتنتهي عقود سبتمبر بنهاية تعاملات يوم غد الثلاثاء . وخسرت عقود اكتوبر 40 سنتا الى 89ر106 دولار للبرميل.

وتعثر انتاج وتصدير النفط الليبي بسبب العنف والاضرابات في القطاع الامر الذي قلص الصادرات لادنى مستوى منذ الحرب الاهلية في 2011 رغم انباء عن استئناف العمل في مرفأ نفط صغير في البلاد اليوم الاثنين.

ويخشى المستثمرون أن تؤثر الاضطرابات في مصر على الشرق الاوسط الذي ينتج ثلث النفط العالمي. ويمر عبر قناة السويس وخط أنابيب النفط السويس-البحر المتوسط /سوميد/ في مصر نحو 5ر4 مليون برميل من الخام يوميا من البحر الاحمر.

وتعهد الجيش المصري بضمان سلامة القناة وخط الانابيب لكن أي تعطيل للامدادات يمكن أن يكون له تأثير هائل على سوق النفط.

لكن المستثمرين مازالوا يلزمون الحذر في الوقت الذي ينتظرون فيه الحصول على مزيد من المؤشرات بشأن الوقت الذي تعتزم فيه الولايات المتحدة أكبر مستهلك للنفط في العالم تقليص برنامجها للتحفيز النقدي الذي دعم أسعار بعض الاصول مثل النفط على مدى السنوات الثلاث الاخيرة.



أضف تعليقك

تعليقات  0