تعيين محمود عزت مرشداً عاماً 'مؤقتاً' لجماعة الإخوان المسلمين خلفاً لمحمد بديع


أعلنت جماعة الإخوان المسلمين في مصر، اليوم الثلاثاء، رسمياً، تولي الدكتور محمود عزت إبراهيم، منصب المرشد العام للجماعة بشكل مؤقت خلفاً لمحمد بديع الذي تم إلقاء القبض عليه فجراً.

وذكر الموقع الإلكتروني لحزب الحرية والعدالة الذراع السياسي لجماعة الإخوان المسلمين، إنه تم رسمياً اختيار نائب المرشد العام للجماعة الدكتور محمود عزت، مرشداً عاماً للجماعة بشكل مؤقت.

وأضافت ان اختيار عزت جاء عقب اعتقال قوات أمن الإنقلاب العسكري الدموي الدكتور محمد بديع المرشد العام للجماعة فجر الثلاثاء.

ويُشار إلى أن الدكتور محمود عزت إبراهيم (69 عاماً) سيصبح المرشد العام التاسع لجماعة الإخوان المسلمين منذ تأسيسها عام 1928، وهو أستاذ بكلية الطب جامعة الزقازيق (بمحافظة الشرقية شمال شرق القاهرة).

وكان فريق أمني ضم عناصر جهاز الأمن الوطني ومباحث القاهرة وقطاع الأمن العام بوزارة الداخلية ألقوا، في الساعات الأولى من صباح اليوم، القبض على محمد بديع عبد المجيد محمد سامي (70 عاماً) داخل شقة سكنية في منطقة رابعة العدوية بضاحية مدينة نصر (شمال شرق القاهرة)، وبصحبته يوسف طلعت عضو التحالف الوطني لدعم الشرعية المناصر للرئيس المعزول محمد مرسي.
أضف تعليقك

تعليقات  0