قشور الليمون تساعد على مكافحة السرطان



تتميز قشور الليمون بعدد هائل من الفوائد الصحية، والتي تشتمل على زيادة قدرة الجهاز المناعي، خفض مستويات الكوليسترول في الدم، كما يساعد أيضا على الوقاية من السرطان. علاوة على ذلك، فإن قشور الليمون توفر حماية من الميكروبات والجراثيم، مما يساعد الجسم على القضاء على الطفيليات الداخلية والديدان المعدية الضارة.

فوائد-قشر-الليمونكشف العلماء أن المغذيات النباتية، الموجودة في الطبيعة، يمكنها أن تتفوق على العلاج الكيميائي دون التعرض لخطر إلحاق الأذى بالجسم. وجميعنا نعرف أن قشور الليمون لديها بعض المركبات التي تعمل على تقوية الجهاز المناعي، كما قد ثبت أن تلك المواد يمكنها التخفيف من بعض الأعراض.

لماذا تتميز الحمضيات بالعديد من الفوائد الصحية؟

الليمونويدات هي المواد الكيميائية التي تتواجد في قشور الحمضيات وهي المسؤولة عن الطعم المر.

كما أن لديها القدرة على إبطاء نمو الخلايا السرطانية. وقد أجريت الكثير من الأبحاث العلمية التي أكدت القدرات الصحية لقشور الحمضيات في مكافحة السرطان.

فقد ثبت أن الليمونويدات تحتوي على 22 مركب مضاد للسرطان، ومنها مادة الليمونين، البكتين الحمضي، والجليكوسيدات التي تعمل على إيقاف انقسام الخلايا داخل الخلايا السرطانية.

وفقا لمنظمة الكومنولث العلمية ومنظمة البحوث الصناعية في أستراليا، فإن الفواكه الحمضية تحتوي على العديد من العناصر القوية التي تساعد على خفض مخاطر الإصابة بالسرطان بنسبة 50%. وقد أكد العلماء أن الفواكه الحمضية هي الأكثر فعالية للوقاية من سرطان المعدة، الفم، الحنجرة، والبلعوم.

تناول الأطعمة بأكملها مفيد جدا للجمال والصحة العامة

فتناول الليمون بأكمله يقدم أفضل النتائج. معظم النباتات والمصادر الطبيعية تحتوي على مواد مفيدة داخل القشور، البذور، واللب.

وفي الطب الهندي القديم، استخدمت قشور الليمون لتنقية الكبد من السموم. كما أنها تستعمل كفاتح للشهية من خلال تحفيز إنتاج العصارة المعدية، وهي تحتوي أيضا على مادة الليمونين على الأقل 45 مادة مضادة للأكسدة من الفلافونويدات، البكتين، وفيتامين C المعروف بقدراته على منع الإصابة بالسرطان.

وسائل طبيعية لتحسين نظامك الغذائي دون تكلفة إضافية

من خلال إجراء بعض التغييرات البسيطة في عاداتك الغذائية اليومية يمكنك الاستفادة من الكثير من المواد الطبيعية المفيدة للصحة.

فعلى سبيل المثال، يمكنك الاستمتاع بالمشروبات الصحية بطريقة مختلفة. كل ما تحتاجين إليه ليمونة كاملة مجمدة، ربع كأس من عشبة القراص، وبعض الماء المغلى. ثم توضع عشبة القراص مع الليمونة الكاملة في كوب، ثم يضاف الماء المغلي ويغطى ويترك طوال الليل. بعد ذلك تصفى، وتضاف قطرة أو قطرتين عند تناول الشاي.

في طريقة أخرى لإضافة قشور الليمون لنظامك الغذائي، فيمكنك تجميد ثمرة من الليمون العضوي، ثم استعمال مقشرة للحصول على قشور الليمون وإضافتها لوصفات الطبخ المختلفة. فيمكنك إضافتها إلى بعض الشوربات أو السلطات. فمن خلال تناول الخضروات والفواكه الطازجة بانتظام، سيساعدك ذلك على الوقاية من الأمراض دون الحاجة إلى تناول أدوية أو عقاقير.

أضف تعليقك

تعليقات  0