قيادي امني مدان في قضية اهمال " سرقة الذخيرة " من ميدان الرماية اختير ضمن اعضاء لجنة اختيار الطلبة الضباط



اجواء من الاستياء و التذمر تسود الشارع على خلفية تسرب نبأ اشراك قيادي امني له سجل حافل بالتقصير و عدم الانضباط و الاخلال بواجباته كرجل امن ، في لجنة اختيار الطلبة الضباط للالتحاق باكاديمية سعد العبد الله.. القيادي الامني المعني بالامر سبق ان ادانته لجنة المحاكمات العسكرية في ملف ميدان الرماية الذي تعرض لسرقة الذخيرة ..

ويتساءل المواطنون بحيرة متزايدة عن المعايير و المقاييس التي تعتمدها وزارة الداخلية في تعيين القياديين الامنيين المكلفين بمقابلة و اختيار ضباط المستقبل ، خاصة ان القيادي الامني المدان لا تتوفر فيها ادنى شروط هذه المهمة الامنية الحساسة للغاية ام ان العلاقة الأسرية ( النسب ) التى تجمع مساعد مدير العام للاكاديمية مع المدير العام   هي معيار الكفاءة بالنسبة للوازارة .. وهو ما سيعرض قرارات اللجنة الى الطعون.. فهل ستتدارك وزارة الداخلية الامر و إبعاد القيادي الامني ذي السجل الوظيفي المحدود، ام ان وزارة الداخلية لن تكترث لاستياء المواطنين وستبقي على القيادي الامني ضمن لجنة اختيار الطلبة الضباط ؟؟
أضف تعليقك

تعليقات  0