أسهم أوروبا تتكبد أكبر خسارة يومية في شهرين وسط تهديدات بضرب سوريا

 

هبطت الاسهم الاوروبية مسجلة أكبر انخفاض يومي في شهرين اليوم الثلاثاء حيث دفع تهديد بتوجيه ضربة عسكرية ضد سوريا المستثمرين لجني الارباح في الاسهم التي حققت أفضل أداء هذا الصيف والتحوط من الخسائر المحتملة في المستقبل.

ويبحث حلفاء الولايات المتحدة خططا لهجمات جوية وعمليات عسكرية أخرى ضد سوريا وهو ما دفع المستثمرين لبيع الاسهم والاتجاه الى أصول أقل تعرضا للاوضاع الاقتصادية العالمية مثل السندات الحكومية الالمانية والامريكية.

وأغلق مؤشر يورو ستوكس 50 للاسهم القيادية في منطقة اليورو منخفضا 6ر2 في المئة عند 27ر2749 نقطة مسجلا أكبر خسارة يومية منذ يونيو حزيران وأدنى مستوى في شهر.

وارتفع حجم التداول على قائمة المؤشر الى أعلى مستوياته منذ 16 أغسطس اب مع تداول 7ر66 مليون سهم بزيادة 15 في المئة عن المتوسط في 90 يوما.

وأغلق مؤشر يوروفرست 300 لاسهم الشركات الاوروبية الكبرى متراجعا 7ر1 في المئة عند 36ر1202 نقطة مقلصا مكاسبه منذ بداية يوليو تموز الى 4ر4 في المئة.

وسجل قطاعا السيارات والبنوك أسوأ أداء بانخفاضهما 7ر3 و1ر3 في المئة على التوالي.

وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 8ر0 في المئة ومؤشر داكس الالماني 3ر2 في المئة ومؤشر كاك 40 الفرنسي 4ر2 في المئة.

أضف تعليقك

تعليقات  0