خامنئي يصف التهديدات الأمريكية ضد سوريا بـ'الكارثة'على المنطقة


توقع مرشد الثورة في إيران، علي خامنئي، أن تتكبد أمريكا أضراراً في سوريا، كما في العراق وأفغانستان، ووصف تهديداتها بـالكارثة على المنطقة.

ونسبت وسائل إعلام إيرانية الى خامنئي، قوله في كلمة القاها خلال استقباله رئيس الجمهورية حسن روحاني واعضاء الحكومة، اليوم الأربعاء، ان التدخلات الأمريكية والتهديدات التي تطلقها على سوريا بأنها تعد كارثة تحل على المنطقة بالتأكيد.

واضاف أن الأمريكيين أصيبوا بالأضرار جراء تدخلاتهم في العراق وافغانستان وفي هذه المرة سيلحق بهم الضرر بالتأكيد ايضا.

ووصف خامنئي، التدخلات الاجنبية في المنطقة بانها ستعمل كشرارة تضرب كل برميل مملوء بالبارود.

وقال ان تدخل القوى الأجنبية في سوريا أو أي بلد آخر ليس له معنى سوى تأجيج نيران الحرب والنزاع ويزيد من سخط الشعوب عليها.

واعتبر ان المنطقة تعيش أوضاعا حساسة ومتأزمة.

وأضاف ان ايران لا ترغب مطلقا بالتدخل في الشؤون الداخلية لمصر، الا ان ارتكاب المجازر واطلاق الرصاص على الناس العاديين ممن لا يحملون السلاح يعتبر عملا مدانا مهما كان فاعله.

ورأى ان الهدف ينبغي ان يتمثل بالعودة الى الديمقراطية واصوات المواطنين.
أضف تعليقك

تعليقات  0