الحجرف تفقد مباني العارضية تمهيداً للانتقال إليها الشهر الجاري

 

قام وزير التربية ووزيرالتعليم العالي د.نايف الحجرف قام بتفقد مباني العارضية كلية التربية الاساسية وكلية الدراسات التجارية حيث رافقه مدير عام التطبيقي د.عبدالرزاق النفيسي ونواب مدير التطبيقي، وشدد خلال الجولة على ضرورية جهوزية الانتقال الى المباني الشهر الجاري، لاسيما ان مباني كلية التربية الاساسية وكلية الدراسات التجارية تعاني كثافة طلابية وصعوبة في ايجاد المواقف ما دعا الى سرعة الانتقال.

وشدد الحجرف على ضرورة الانتقال تمهيدا للعمل على جهوزية جامعة جابر للعام الدراسي 2014/2015 كحد اقصى من ناحية جهوزية اللوائح والمكتب التنفيذي.

والانتقال الى كلية التربية الاساسية سيتم بالاثاث القديم علما بانه لا يناسب مع المباني الجديدة اضافة الى تهالكها، كما أن بعض المختبرات غير مجهزة بأجهزة الحاسب ا?لي، اضافة الى عدم جهوزية المختبرات العلمية.

وفي سياق متصل، أعلن المنسق العام للقائمة المستقلة في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب ضاري أحمد القعيط، أن القائمة المستقلة ستنظم اعتصاما صباح اليوم الاحد أمام ديوان عام الهيئة للتنديد بمشاكل التسجيل التي تواجه الطلبة، وعدم وجود شعب دراسية كافية.

وقال القعيط ان مشاكل الشعب المغلقة باتت تهدد مستقبل الطلبة، ولابد من وقفة حازمة لانهاء هذا الملف، داعيا اتحاد الطلبة وكل القوى الطلابية الى دعم هذا الاعتصام والوقوف يدا واحدة للدفاع عن مصالح الطلبة.

من جانبه، اكد رئيس الاتحاد العام لطلبة ومتدربي الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب مجرن دراك العفيصان، أن الاتحاد ليس ببعيد عن مشاكل الطلبة وما يعانونه من صعوبات، مشيرا الى أن أعضاء الهيئة الادارية في الاتحاد على تواصل دائم ومستمر مع الجموع الطلابية للتعرف أولا بأول على الصعوبات التي تواجههم ومن ثم التحرك لتذليلها.

وأوضح العفيصان أن الاتحاد يضع خلال تلك المرحلة على رأس أولوياته مشكلة الشعب المغلقة التي ناقشها من قبل مع وزير التربية ووزير التعليم العالي د.نايف الحجرف، كما التقى اللجنة التعليمية قبل أيام وعرض عليها مشاكل الطلبة وكان أبرزها مشكلة الشعب المغلقة، مشيرا الى أن الاتحاد يتحرك على كل الصعد بكل حيوية ونشاط للبحث عن حلول للمشاكل التي يعاني منها الطلاب والطالبات.


أضف تعليقك

تعليقات  0