وزراء الخارجية العرب يدينون جريمة استخدام الاسلحة الكيماوية في سوريا


دان وزراء الخارجية العرب بشدة اليوم الجريمة البشعة التي ارتكبت باستخدام الاسلحة الكيماوية المحرمة دوليا فى سوريا معتبرين ذلك "تحديا صارخا واستخفافا بالقيم الاخلاقية والانسانية والاعراف الدولية".

وحمل مجلس جامعة الدول العربية في ختام اعمال الدورة (140) اليوم النظام السوري المسؤولية الكاملة لهذه الجريمة البشعة مطالبا بتقديم كافة المتورطين عن هذه الجريمة النكراء لمحاكمات دولية عادلة اسوة بغيرهم من مجرمي الحروب.

كما طالب بتقديم كافة اشكال الدعم المطلوب للشعب السوري للدفاع عن نفسه وضرورة تضافر الجهود العربية والدولية لمساعدته .

ودعا وزراء الخارجية العرب الامم المتحدة والمجتمع الدولي للاضطلاع بمسؤولياتهم وفقا لميثاق المنظمة الدولية وقواعد القانون الدولي لاتخاذ الاجراءات الرادعة واللازمة ضد مرتكبي هذه الجريمة التى يتحمل مسؤولياتها النظام السوري ووضع حد لانتهاكات وجرائم الابادة التي يقوم بها النظام السوري منذ عامين .

وقرر المجلس البقاء في حالة انعقاد دائم لمتابعة تطورات الاوضاع في سوريا .

وتحفظ على بعض بنود القرار الوزاري كل من العراق والجزائر في حين ان لبنان قد تحفظ على كل البنود التي تضمنها القرار.

وشاركت دولة الكويت بوفد ترأسه نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح وضم كلا من سفير دولة الكويت لدى القاهرة الدكتور رشيد الحمد ومدير ادارة مكتب نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية السفير الشيخ الدكتور احمد ناصر المحمد الصباح ومندوب الكويت لدى جامعة الدول العربية السفير عزيز الديحاني اضافة الى مدير ادارة الوطن العربي بوزارة الخارجية الدكتور فهد الظفيري.

أضف تعليقك

تعليقات  0