لافروف.. توجيه ضربة عسكرية ضد سوريا سيزيد من تعنت المعارضة السورية


قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان توجيه ضربة عسكرية ضد سوريا سيزيد من تعنت المعارضة السورية.

واضاف لافروف في كلمة القاها في معهد العلاقات الدولية بمناسبة بدء العام الدراسي هنا اليوم "من الصعب اقناع المعارضة السورية بالمشاركة في المؤتمر الدولي الخاص بسوريا (جنيف 2) في حال توجيه ضربة عسكرية الى سوريا".

وانتقد لافروف مجددا ما اسماه "المعايير المزدوجة في التعامل مع النظام السوري" مضيفا "ان واشنطن تعاقب الانظمة الشمولية التي لا تروق لها وتشجع الانظمة ذاتها التي تروق لها".

ودافع لافروف عن موقف روسيا والصين وايران المؤيد للنظام السوري قائلا ان هذه الدول تعمل من اجل ايجاد حل تفاوضي للنزاع في سوريا.

واستطرد بالقول "ان موسكو وبكين تعملان كذلك من اجل الحيلولة دون هيمنة لغة الاملاءات في العلاقات الدولية" واصفا العلاقات الثنائية مع الصين بأنها "استراتيجية".

واستهجن لافروف تصريح نظيره الامريكي جون كيري بأن موسكو تجاهلت الدلائل التي عرضتها واشنطن لتأكيد جرم النظام السوري في استخدام الاسلحة الكيميائية موضحا "ان البراهين التي قدمتها واشنطن لم تقنع موسكو".

واضاف "ان هذه البراهين التي تعوم في شبكة المعلومات العالمية (الانترنت) تفتقر الى الدقة وغير مقنعة".
أضف تعليقك

تعليقات  0