الليزر البارد.. وأمل لـ"عيون السكري"




الليزر البارد.. وأمل لـ"عيون السكري"قد تكون تقنية الليزر البارد ثورة في عالم طب العيون خاصة بالنسبة لمرضى السكري المعرضين لفقدان النظر.

وتعد التقنية،وبحسب أطباء في مشفى لندن للعيون، ثورة في عالم علاجات أمراض العين المرتبطة بالسكري.

فمرض اعتلال الشبكية السكري الذي يعد بمثابة مضاعفات تصيب الأوعية الدموية الدقيقة للعين مرتبط بفترة الإصابة بداء السكري وهو يؤثر بنسبة 60% عند المرضى المصابين بالسكري من النوع الثاني.

وتعتمد التقنية الجديدة على تسليط أشعة الليزر بحرارة منخفضة إلى العين مع الحفاظ على الأنسجة المحيطة بها دون أي ضرر.

وتسمح هذه الطريقة لمرضى السكري بالحفاظ على نعمة بصرهم قبل أن تتطور الحالة المرضية وتؤدي إلى فقدان النظر كليا.

ومن المعروف أن أعراض اعتلال الشبكية السكري قد تكون غامضة لكنها تكتشف من قبل الطبيب عن زيارته
أضف تعليقك

تعليقات  0