مصر مستعدة لرد وديعة قطرية خلال أيام



قال مسؤول بالبنك المركزي المصري إن بلاده مستعدة لرد ملياري دولار أودعتها قطر بالبنك في مايو/ أيار الماضي خلال أيام، في حالة فشل محادثات تحويل المبلغ إلى سندات.

ونقلت رويترز عن المسؤول أنه يفترض أن يتم تحويل هذه الأموال إلى سندات لأجل ثلاث سنوات، لكن لم يتم الانتهاء من ذلك حتى الآن.

وأوضح أن المحادثات مع القطريين بشأن تحويل الوديعة إلى سندات لأجل ثلاث سنوات ستستمر لأسبوع آخر.

وأضاف "في حالة عدم القيام بذلك فسنرد المبلغ.. نحن مستعدون لذلك".

في السياق، ذكرت صحيفة الأهرام الحكومية أن الحكومة القطرية طلبت تأجيل التحويل.

يُذكر أن قطر قدمت لمصر 7.5 مليارات دولار خلال حكم الرئيس المعزول محمد مرسي الذي دام سنة. وفي مايو/أيار الماضي حولت القاهرة 2.5 مليار دولار من القروض القطرية إلى سندات لأجل 18 شهرا بفائدة 4.25%.

وفي أول يوليو/تموز حولت مليار دولار أخرى إلى سندات لأجل ثلاث سنوات بفائدة 3.5%.

وفي نهاية الشهر الماضي كشف أحمد قطان السفير السعودي بالقاهرة عن دراسة بلاده طلبا قدمته لها مصر يتضمن تفاصيل احتياجاتها المالية خلال العام المقبل لدعم اقتصادها، وذلك ضمن "خطة مارشال" تقدم بها رئيس الوزراء المصري المؤقت حازم الببلاوي لدول في الخليج لدعم بلاده.

وتعهدت السعودية بتقديم مساعدات بقيمة خمسة مليارات دولار لمصر بعد وقت قصير من إطاحة الجيش بمحمد مرسي في الثالث من يوليو/تموز الماضي.

وعرض الببلاوي "خطة مارشال" على دول خليجية، سعيا للحصول منها على دعم يأمل في أن يخفف بعض الضغوط عن الاقتصاد المصري.

وقال قطان "ما حدث الآن أنه (الببلاوي) أبلغ الجهات المعنية الثلاث: المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات والكويت، باحتياجات مصر للعام القادم، وكل هذه الأمور يتم النظر فيها من الجهات المختصة في المملكة العربية السعودية".

وتعهدت الدول الثلاث لمصر منذ منتصف يوليو/تموز بتقديم مساعدات لها قيمتها 12 مليار دولار، تسلمت منها القاهرة خمسة مليارات على الأقل.

أضف تعليقك

تعليقات  0