كيري: نهاية الحرب في سوريا تتطلب حلاً سياسياً




أكد وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الأحد، أن الولايات المتحدة والجامعة العربية اتفقتا في الشأن السوري على أن نهاية هذه الحرب الأهلية تتطلب حلاً سياسياً.

وقال كيري إن واشنطن تريد فرض المعايير الدولية ضد استخدام السلاح الكيماوي، ولا تريد أن تكون طرفاً في الحرب السورية.

وذكر أن استخدام الرئيس السوري بشار الأسد الشنيع للأسلحة الكيماوية تسبب في قتل الكثير من الأطفال، وانتهك خطاً أحمر دولياً.
والتقى المسؤول الأميركي البارز وفداً من الجامعة العربية في باريس، الأحد.

وحول مفاوضات السلام الفلسطينية الإسرائيلية قال كيري إنه يريد من الجامعة العربية أن تدعم اتفاق السلام النهائي بين الجانبين.

ويقوم كيري منذ أمس السبت بجولة أوروبية بهدف حشد الدعم الدولي لضربة أميركية مرتقبة ضد النظام السوري.

والتقى في لتوانيا التي تترأس الاتحاد الأوروبي بوزراء خارجية الاتحاد، ثم توجّه إلى باريس، وسينهي جولته في لندن، قبل أن يعود إلى واشنطن الاثنين.
ومن المقرر أن يتخذ الكونغرس الأميركي قراراً إزاء ضربة أميركية للأسد غداً الاثنين.
أضف تعليقك

تعليقات  0