باكستاني يموت من الفرحة




تسببت جائزة مالية ضخمة في وفاة باكستاني، لم يصدق أن السند المالي الذي احتفظ به منذ سنوات سيدخل بين السندات الفائزة.

وفارق الستيني عبدالرزاق الحياة عند وصوله البنك المركزي الباكستاني لاستلام جائزته التي تقدر بمليون ومئتي ألف روبية باكستانية نحو "12 ألف دولار أميركي"، حيث سقط عبدالرزاق على الأرض مغشياً عليه وسط أبنائه من شدة الفرحة، وعند وصوله إلى المستشفى، أعلن الأطباء وفاته بسبب صدمة دماغية رافقتها نوبة قلبية
أضف تعليقك

تعليقات  0