مصر: ممثل الأزهر بلجنة الـ 50 يعترض على عبارة الإسلام دين الدولة



اعترض ممثل الأزهر في لجنة الخمسين المنوط بها تعديل الدستور المصري على وجود عبارة “الإسلام دين الدولة” في الدستور. وقال سعد الدين الهلالى أستاذ الفقه المقارن فى كلية الشريعة

والقانون بجامعة الأزهر: “لو كان المقصود هنا بالدولة أهلها إذن فهل لا نسمح لأى مواطن أن يخرج عن الإسلام؟”، مؤكدا على أن العبارة بهذا النص ملتبسة، وتحتاج لتفسير. يشار إلى أن الهلالي

معروف بآرائه الشاذة غير السائغة، حيث قال من قبل إن “الراقصة” إذا ماتت وهي تؤدي عملها أو خرجت لأداء عملها فهي شهيدة، وأنه ليس للزوج أن يجبر زوجته على الحجاب بل ينصحها فقط، وغير ذلك.
أضف تعليقك

تعليقات  0