متحدثة.. من المضحك الاعتقاد أن هناك من استخدم الاسلحة الكيميائية غير الأسد




علقت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية ماري هارف هنا اليوم على الافتتاحية التي كتبها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في صحيفة (نيويورك تايمز) الامريكية وحث فيها الامريكيين على معارضة توجيه ضربة عسكرية لسوريا وقالت انه "من المضحك الاعتقاد بأن هناك من استخدم الاسلحة الكيميائية في 21 أغسطس الماضي غير الرئيس السوري بشار الأسد".

وطالبت هارف روسيا خلال مؤتمر صحافي "بأفعال وليس مجرد كلام" للتوصل الى حل سياسي مع النظام السوري بديلا عن التدخل العسكري معتبرة أن تصريحات الرئيس السوري حول الانضمام لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية "مهمة" لكنها ليست بديلا عن التخلص من هذه الأسلحة الفتاكة.

وقالت ان توقيع سوريا على اتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية لا ينبغي أن يكون بديلا عن تدمير مخزوناتها من هذه الأسلحة "ولا ينبغي أن يسمح (للنظام السوري) باستخدام هذه الحجة (الانضمام) بمثابة تكتيك للمماطلة".

وتأتي تصريحات المتحدثة هارف تزامنا مع الاجتماع بين وزير الخارجية الامريكي جون كيري ونظيره الروسي سيرغي لافروف في جنيف لمناقشة تعهد سوريا بتسليم اسلحتها الكيميائية.

وأوضحت هارف أن المحادثات في جنيف ستركز على طرق سيطرة المجتمع الدولي على هذه الأسلحة الكيميائية وتدميرها مشيرة الى أن جزءا من تلك المحادثات يقتضي تقاسم المعلومات حول مخزونات الأسلحة الكيميائية بين روسيا والولايات المتحدة.

وأشارت الى أن الولايات المتحدة وروسيا تعملان على خطط منفصلة استنادا إلى اجتماع جنيف الأول لتحقيق حل سياسي في سوريا لا يتضمن الأسد مضيفة "لقد كان واضحا أن الأسد يجب أن يرحل.. لقد كنا واضحين في ذلك لفترة طويلة.
أضف تعليقك

تعليقات  0