وفاة الدكتور أسامة الباز المستشار السياسي لمبارك عن عمر 82 عامًا


أعلن التليفزيون المصري وفاة الدكتور أسامة الباز، المستشار السياسي للرئيس الأسبق، محمد حسني مبارك، بعد صراع مع المرض، عن عمر يناهز 83 عامًا، فجر السبت، مشيرًا إلى أنه سيتم تشييع جثمانه، ظهر السبت.

وكتبت الإعلامية أميمة تمام، زوجة «الباز»: «ببالغ الأسى أنعى لكم عميد الدبلوماسية المصرية الوطني المخلص، الدكتور أسامة الباز، الذي رحل عن عالمنا فجر اليوم ، إنا لله وإنا إليه راجعون».

وستقام صلاة الجنازة على روح الفقيد بمسجد السيدة نفيسة عقب صلاة ظهر السبت.

وولد الدكتور أسامة الباز بإحدى قرى محافظة الدقهلية عام 1931، حصل على ليسانس الحقوق عام 1954، ودكتوراه في القانون العام من أمريكا عام 1962، بدأ حياته العملية بالعمل وكيلا للنيابة ثم عين بوزارة الخارجية سكرتيرًا ثانيًا عام 1958، ووكيلا للمعهد الدبلوماسي ثم مستشارًا سياسيًا لوزير الخارجية، ويعد أصغر من حصل على درجة سفير عام 1975، يوصف بأنه مايسترو السياسة الخارجية المصرية.

كان أحد مستشاري مركز الدراسات الإسرائيلية والفلسطينية بمؤسسة الأهرام، ومديرًا لمكتب الأمين الأول للجنة المركزية للشؤون الخارجية، ثم مقررًا للجنة الشؤون الخارجية المنبثقة من اللجنة المركزية للاتحاد الاشتراكي، ومديرًا للمعهد الدبلوماسي، ومديرًا لمكتب نائب رئيس الجمهورية، ثم مديرًا لمكتب رئيس الجمهورية للشؤون السياسية ووكيل أول وزارة الخارجية.

يشار إلى أن تاريخه السياسي يشهد العديد من المفاخر، حيث شارك في مفاوضات كامب ديفيد وصياغة معاهدة السلام عام 1979، وتولى الملف «الفلسطيني – الإسرائيلي» لفترة طويلة، وهو أحد الذين اشتهروا في الحياة السياسية المصرية طوال العقود الثلاثة الماضية بمستوييها الرسمي والشعبي، وعُرف عنه مشاركته في الندوات الفكرية والثقافية، وهو شقيق عالم الجيولوجيا في وكالة الفضاء الأمريكية (ناسا) الدكتور فاروق الباز.
أضف تعليقك

تعليقات  0