النجيفي يتحدث عن انفراجة في العلاقات مع تركيا ويعد بزيارة السعودية وقطر




قال رئيس مجلس النواب العراقي أسامة النجيفي هنا اليوم ان الزيارة التي قام بها الى تركيا وايران مؤخرا "اسهمت بحلحلة الكثير من المشاكل" لاسيما مع انقرة كاشفا عن اعتزامه القيام بزيارة مماثلة الى السعودية وقطر.

وذكر النجيفي خلال مؤتمر صحافي ان الهدف من الزيارة التي قام بها الاسبوع الماضي الى انقرة هو اعادة العلاقات الطبيعية بين البلدين والتي شابها نوع من التراجع خلال الاشهر الماضية مشيرا الى انها فتحت بابا لاعادة العلاقات بين البلدين الى وضعها السابق.

واوضح انه اتفق مع الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس وزرائه رجب طيب اردوغان على اعادة العلاقات الثنائية الى طبيعتها وتبادل الزيارات بين وزيري خارجية العراق وتركيا تمهيدا لزيارات على مستوى رئيسي حكومتي البلدين.

وفي ذات الاطار كشف النجيفي عن زيارة مرتقبة لرئيس مجلس الامة التركي الى بغداد ردا على زيارته الى انقرة دون ان يذكر موعدا محددا للزيارة.

واضاف ان زيارته الى تركيا وايران كانت تهدف الى "اعادة التوازن الى المنطقة" وادامة العلاقات بين العراق وتركيا وايران وبناء حالة من التفاهم الاقليمي مع دول بالمنطقة في سبيل معالجة "الازمة الطائفية" التي بدأت تنتشر فيها.

ولفت الى انه سيقوم قريبا بزيارة كل من السعودية وقطر استجابة لدعوات رسمية موجهة له لبحث ازمة المنطقة.

وحذر من "امر خطير يهيأ لتنفيذه داخل العراق اذا لم تعالج هذه الازمة بالتنسيق مع الدول المهمة في المنطقة".

وبين النجيفي انه حمل الى المسؤولين الاتراك والايرانيين مبادرة بلاده لحل الازمة السورية مشددا على ضرورة الضغط على اطراف الصراع في سوريا لقبول مبدأ الحل السلمي عبر مؤتمر .

أضف تعليقك

تعليقات  0