محاولة سرقة ابنة تونى بلير تحت تهديد السلاح



قالت وسائل إعلام بريطانية الخميس أن ابنة رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير تعرضت لمحاولة لسرقتها تحت تهديد السلاح، بينما كانت تسير في أحد شوارع لندن مع رفيقها ومجموعة من الأصدقاء .

وأكدت الشرطة البريطانية أنه تم استهداف كاثرين بلير، البالغة من العمر 25 عاماً، وتعمل محامية، وهي تسير مع صديقها في منطقة أيفور بلايس بماريلبون وسط العاصمة البريطانية، مشيرة إلى أن رجلين مشتبه بهما كانا يحملان سلاحاً نارياً تعرضا لها مساء الاثنين، وفقاً لسكاي نيوز.

وقالت الشرطة في بيان “الضحيتان كانا رجلاً وامرأة والمشتبه بهما رجلان” مضيفة أن الحادث له صلة بمحاولة سرقة وقعت قبل ذلك بنحو نصف ساعة. وقالت الشرطة “في المناسبتين شوهد سلاح ناري لكنه لم يستخدم، ولم تطلق أي طلقات. ولم يصب أي من الضحايا ولم يسرق شيء خلال الحادثين”.

وأضافت أن تحقيقات تجرى لكن لم يعتقل أحد. ولم يتسن الاتصال بمتحدث باسم مكتب بلير للتعليق. يذكر أن كاثرين شاركت مع والديها الأسبوع الماضي في حفل زفاف شقيقها الأكبر يوان.

أضف تعليقك

تعليقات  0