سرغاني يشيد بدور دولة الكويت في تعزيز ثقافة الحوار والتسامح بين الاديان




اشاد رئيس نادي الشرق لحوار الحضارات ايلي سرغاني هنا اليوم بدور دولة الكويت في تعزيز ثقافة الحوار والتسامح بين الاديان والثقافات والحضارات وحرصها على تطبيق مبادئ الوسطية والاعتدال.

ونوه سرغاني في تصريج على هامش الحفل السنوي الخامس لنادي الشرق لحوار الحضارات بالجهود الكبيرة التي تبذلها الكويت على المستوى الوطني والعالمي من اجل تعزيز وحماية الحريات الدينية.

واشار الى ان انشاء (المركز العالمي للوسطية) في دولة الكويت يؤكد مدى حرص واهتمام القيادة السياسية الرشيدة على تحقيق مفاهيم ومبادئ الاعتدال ونبذ التطرف والتمييز بين مختلف الاديان.

واكد ان الحوار بين الحضارات والثقافات حاجة انسانية تقتضيها سجية الانسان العاقلة وطبيعته المحاورة وتستلزمها المتغيرات والتحولات الدولية المتسارعة التي يشهدها العالم في هذه المرحلة الدقيقة من تاريخه.

وشدد على اهمية التقارب والتباحث حول الافكار والتوجهات والمعتقدات بين الأديان المختلفة حتى تسود ثقافة التسامح وثقافة اللاعنف وثقافة احترام الآخر والتعددية من خلال الحوار البناء المشترك.
وحضر الحفل حشد كبير من الشخصيات الدينية والسياسية والدبلوماسية والثقافية والاعلامية.

يذكر ان الكويت انشأت (المركز العالمي للوسطية) لتعزيز تقارب الحضارات ونشر التسامح الديني بين الشعوب والوقوف ضد استخدام المعتقدات الدينية للتمييز بين افراد المجتمع واحترام خصوصيات الشعوب وبشكل خاص في المساواة والعيش المشترك .

أضف تعليقك

تعليقات  0