القادسية اكتسح التضامن... ويغادر اليوم إلى لبنان





اكتسح القادسية فريق التضامن بسداسية، في المرحلة الثالثة من دوري «فيفا» لكرة القدم، وبذلك ارتفع رصيد الأصفر إلى 9 نقاط، بينما بقي رصيد التضامن عند 4 نقاط.

اعتلى الفريق الأول لكرة القدم بنادي القادسية قمة دوري «فيفا» (الدمج) مؤقتاً برصيد 9 نقاط، بعدما اكتسح التضامن، الذي تجمد رصيده عند 4 نقاط في المركز التاسع بستة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعتهما مساء أمس على استاد محمد الحمد بنادي القادسية، ضمن منافسات الجولة الثالثة للبطولة، وهي المباراة التي اعتبرها الجهاز الفني للأصفر خير إعداد للقاء المرتقب أمام الشرطة السوري في كأس الاتحاد الآسيوي.

وفرض القادسية سيطرته التامة على مجريات الشوط الأول من المواجهة تماماً، بينما ظهر التضامن بحالة نفسية ومعنوية يرثى لها.

وترجم الأصفر سيطرته إلى خمسة أهداف، وأضاع مثلها على أقل تقدير، حيث استهل بدر المطوع مهرجان الأهداف بتسديدة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة العاشرة، ثم أضاف السوري عمر السومة الهدف الثاني في الدقيقة 23، مستثمراً التمريرة الحريرية لنواف المطيري.

وشهدت الدقيقة 34 الهدف الشخصي الثاني لبدر المطوع والثالث للأصفر بتسديدة سكنت الزاوية اليمنى للحارس حمد بدير، بعد الهدف انهار لاعبو التضامن تماماً، مما ساعد كثيراً السوري عمر السومة في إحراز هدفيه الشخصيين الثاني والثالث (هاتريك) في الدقيقتين 37 و43، لينتهي الشوط الأول بفوز القادسية بخمسة أهداف نظيفة.
الشوط الثاني

وفي الشوط الثاني، جاءت البداية قوية من القادسية، وكان في مقدور لاعبيه اضافة المزيد من الأهداف، بيد أن سيف الحشان وعمر السومة تكفلا بإضاعة فرصتين سانحتين، وعلى غير سير الأحداث احتسب حكم اللقاء علي محمود ركلة جزاء صحيحة للتضامن في الدقيقة 56، نظرا إلى تعرض محترفه البرازيلي الياسو للعرقلة من قبل خالد علي ناصر القحطاني، انبرى للعبة إلياسو، وسدد بجوار القائم الأيسر ليحرم فريقه هزَّ شباك القادسية.

القائم الأيسر ليحرم فريقه هزَّ شباك القادسية.
ثم انحسر اللعب في وسط الملعب حتى الدقيقة 67، التي شهدت الهدف السادس للقادسية، والرابع لعمر السومة الذي تابع عرضية حمد أمان داخل الشباك.
وفي الدقيقة 77 احتسب محمود ركلة جزاء ثانية للتضامن إثر عرقلة الياسو أيضا، الذي انبرى للعبة، وتصدى له هذه المرة نواف الخالدي! لينتهي اللقاء بفوز القادسية بستة أهداف من دون رد.

الوفد يغادر اليوم

ومن جهة أخرى، يغادر وفد القادسية في الثامنة من مساء اليوم متوجها الى العاصمة اللبنانية بيروت، لمواجهة الشرطة السوري الثلاثاء المقبل في اياب دور الثمانية لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

يذكر أن لقاء الذهاب، الذي اقيم الثلاثاء الماضي على استاد الصداقة والسلام بنادي كاظمة، انتهى بالتعادل السلبي.

وكان عضو مجلس إدارة النادي ومساعد مدير الكرة ورئيس الوفد رفاعي الديحاني ومعه المنسق الاعلامي عبدالحميد الشطي ومنسق العلاقات العامة جاسم المونس غادروا البلاد أمس الى بيروت للاطمئنان على مقر اقامة الوفد، وقد ابدوا اطمئنانهم إلى الترتيبات الخاصة بالاقامة، لا سيما بعد ان تم الحجز للوفد في فندق السفير، على أن يجري الفريق تدريبا غداً على أحد الملاعب الفرعية لمدينة كميل شمعون الرياضية، ثم يجري تدريبه الأساسي على ملعب اللقاء يوم الاثنين.

ووفقا لتعليمات الاتحاد اللبناني لكرة القدم، فسيقام اللقاء بدون جماهير تفاديا لأي مشكلات قد يسببها الحضور الجماهيري.

أضف تعليقك

تعليقات  0