أزمة قبول التطبيقي مستمرة





بدلا من التوجه الى كلياتهم ومعاهدتهم توجهت مجاميع طلابية من المستجدين الى صالة 7 مبنى القبول والتسجيل في الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب.



فقد شهدت صالة القبول اعداد كبيرة من الطلبة المستجدين الذين رفضوا قبولهم بلا ذنب على الرغم من أحقية القبول وذلك حسب النسب التي حصلو عليها في شهادات الثانوية.



وقد تنوعت حالات الطلبة المراجعين بين المرفوضين وحالات اخرى تم قبولهم وعند توجهم الى الكليات لم يجدوا لهم اي بيانات مما جعلهم يتوجهون الى صالة القبول للتأكد من أحقية قبولهم فكانت الاجابة للطلبة الذين تم قبولهم ولا يوجد لهم بيانات اتتظروا قبولكم الى الفصل الثاني .



كما شهدت صالة القبول حالات من الطلبة المرفوضين الحاصلين على إجازات دراسية من جهات عملهم الحكومية ويبلغ عددهم ما يقارب 266 وتم رفضهم بلا ذنب.

يذكر ان الموظف في الجهة الحكومية اذا أراد استكمال دراسته شرط يستخرج إجازة دراسية من جهة عمله ويتم الخصم من مرتبه الشهري اضافة الى المدة التي يستخرج بها الاجازة الدراسية التي تستغرق في بعض الوزرات ماريقارب 3 شهور .

أضف تعليقك

تعليقات  0