اكتشاف سر تشابه الزوجين مع مرور الوقت






من الملاحظ أنه مع مرور الزمن يصبح الزوجان متشابهين أكثر فأكثر، وعمليا يرتبط كل شيء بمدى السلام والوئام في حياتهما الزوجية. فقد اثبتت نتائج البحوث التي أجراها علماء من جامعة ييل

الأميركية، أنه في حال استمرار الشجار بين الزوجين خلال حياتهما الزوجية المشتركة فإن التشابه بينهما يكون ضعيفا، وعلى العكس إذا كانت العلاقة بين الزوجين حميمة ودافئة، فان نسبة التشابه بينهما تزداد مع مرور الوقت.

وقد أوضح العلماء هذا ببساطة، السبب في ذلك يعود إلى أن الزوجين المتحابين يقلدان أحدهما الآخر من دون قصد، وهذا يشمل التصرفات والحركات والنشاط الفيزيائي وكذلك الامتناع عن العادات

السيئة، فمثلا إذا ترك أحدهم التدخين فسوف يتبعه الثاني بعد مضي بعض الوقت. وحسب الباحثين فإن الناس يسعون منذ القدم لاختيار شبيه بهم ولو من حيث المظهر. فإذا كانت الحياة الزوجية

سعيدة فسوف يصبحان متشابهين أكثر. ويقول علماء النفس أن معرفة مدى سعادة الزوجين ممكنة من خلال مظهرهما الخارجي، وخاصة إذا عاشا سوية 20 سنة وأكثر.
أضف تعليقك

تعليقات  0